دليل رصد السماء في قطر خلال شهر فبراير 2020


مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

شهر فبراير من شهور الشتاء الباردة، وخاصة في ساعات الليل، لكن الكوكبات السماوية والكواكب السيارة والأجرام السماوية الأخرى الجميلة تجعلنا على شوق لرصد السماء والتمتع بأجرامها الجميلة والمثيرة، والقصص الجميلة الرائعة التي حاكها القدماء حول الكوكبات السماوية التي تظهر في سماء شهر فبراير. 

أولا: الكواكب السيارة   

بعد غروب الشمس بقليل وفي الجهة الغربية من السماء يظهر كوكب الزهرة Venus مثل النجمة بلمعانه الأبيض

اللؤلؤي الجميل، وهي التي سماها أجدادنا العرب بنجمة المساء، قبل أن يكتشف الفلكي الإيطالي غاليليو سنة 1609م انه كوكب يدور حول الشمس مثل الأرض. وقبل شروق الشمس بقليل يطلع في

الأفق الشرقي نجم مصفر اللون مع لمعان واضح هو كوكب المشتري العملاق Jupiter ويشاهد من خلال التلسكوب على شكل قرص مخطط تحيط به أربعة نقاط ذات لمعان جميل هي الأقمار الأضخم حول المشتري. 

ثانيا: كوكبات السماء 

تظهر في فصل الشتاء ومنها شهر فبراير العديد من الكوكبات الشهيرة، وأجملها كوكبة الجبار Orion وهو الصياد بحسب الميثولوجيا اليونانية القديمة، وفي هذه الكوكبة نجوما تولد ونجوما طاعنة في السن وسدم جميلة، وأشهر نجوم هذه الكوكبة بيت الجوزاء Betelgeuse ويسمى أيضا منكب الجوزاء وهو نجم أحمر عملاق وأضخم من الشمس بحوالي 650 مرة، وهو ألمع من الشمس بعشرة الاف مرة، لكن بسبب بعده عن الشمس يظهر بهذا اللمعان، ونجم بيت الجوزاء كبير في السن وهو في المراحل الأخيرة من حياته. وفي كوكبة الجبار نجم أزرق متوسط اللمعان هو رجل الجبار أو الرجل Rigel وهو نجم شاب وعملاق لكنه قصير العمر نسبة إلى أعمار النجوم، كما أنه نجم ثلاثي triple-star system حيث يدور حوله نجمين مثل دوران الأرض حول الشمس، وإلى الأعلى من هذا النجم نشاهد أيضا ثلاثة نجوم مصطفة متساوية اللمعان بشكل مميز هي نطاق الجبار Orion’s Belt وتحمل هذه النجوم أسماء عربية الأصل هي النطاق Alnitak والنظام Alnilam والمنطقة Mintaka. وفي الأسفل من نطاق الجبار نشاهد سحابة غازية خفيفة بالعين المجردة بشرط صفاء السماء ويطلق عليها سديم الجبار Great Orion Nebulae وسديم الجبار عبارة عن غازات حارة تتجمع من اجل نشوء نجوم جديدة في المستقبل ومنها أربعة نشأة في داخلها وستبحر إلى خارجها إن شاء الله أي بعد عدد من السنين لا يعلمها إلى الخالق سبحانه! والى الجنوب الشرقي من الجبار يوجد كلبه الذي سماه القدماء الكلب الأكبر Canis Major وأكثر ما يميز هذه الكوكبة النجم الشهير الشعرى اليمانية Sirius وهو ألمع نجم يشاهد في السماء على الإطلاق، والشعرى اليمانية نجم ثنائي Double Star حيث يدور حوله نجم صغير باهت لا يشاهد سوى من خلال التلسكوبات الفلكية الضخمة. ولو تفحصنا منطقة الشعرى اليمانية بالمنظار سنشاهد عنقودا نجميا شهيرا هو M41 ويتكون من حوالي مئة نجم منها العديد من النجوم العملاقة الحمراء ونشات في نفس الفترة أي أنها متساوية في العمر تقريبا.





دليل رصد السماء في قطر خلال شهر أبريل 2019


مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

شهر أبريل في قطر من أجمل شهور السنة بفضل الجو اللطيف خاصة خلال الليل، حيث يحيي القطريون عاداتهم العربية الأصيلة في التجمع والسهر وإشعال النيران ليلا، وكذلك فان السماء في شهر أبريل أيضا تكون جميلة ومناسبة جدا للتمتع برصدها ليس لوجود نجوم براقة وكواكب لامعه فقط، بل لأهمية النجوم الظاهرة في سماء شهر أبريل والتي تعتبر المفتاح الذي يساعدنا في الدخول إلى السماء والتعرف على نجومها وكوكباتها التي لطالما تغنى بها أجدادنا واستعانوا بها لتحديد مكانهم واتجاه سفرهم خلال سفرهم ليلا حيث لا دليل يحدد لهم اتجاه سفرهم ليلا سوى رحمة الله ومن ثم نجوم السماء. 

أولا: الكواكب السيارة

يشرق كوكب المشتري في قطر في شهر أبريل قبل منتصف الليل بساعة تقريبا، وسنشاهد فوق الأفق الشرقي نجما مصفرا، وهو أكبر الكواكب السيارة التي تدور حول الشمس، بل أنه من الضخامة بحيث لو أننا جمعنا الكواكب السيارة الثمانية الأخرى في المجموعة الشمسية في كوكب واحد فأن كوكب المشتري سيكون أكبر من هذا الكوكب المفترض بحوالي 2.5 مرة! إذا رصدنا كوكب المشتري من خلال التلسكوب أو المنظار سنشاهد قرصه بوضوح وفي وسطه احزمه قاتمة اللون، كما سنشاهد نقاط لامعه حوله يعتقد من يرصدها لأول مرة أنها نجوم لكنها في الواقع أضخم الأقمار التي تدور حول المشتري، وكان أول من رصدها الفلكي الإيطالي الشهير “غاليليو” سنة 1609 ميلادية لذلك تسمى بأقمار غاليليو، وإذا ما رصدنا هذه الأقمار بشكل دائم سنشاهد كيف أنها تغير مكانها حول الكوكب من ليلة لأخرى بسبب دورنها حوله.

ويشرق كوكب زحل من بعد منتصف الليل بساعة واحدة تقريبا ويظهر على شكل نجم برتقالي متوسط اللمعان، وهو أجمل كوكب سيار على الأطلاق، حيث سنشاهد من خلال التلسكوب حلقاته الجميلة ذات الألوان الزاهية المختلفة والتي تعجز ريشة اعظم الفنانين عن رسمها بدقتها ورقتها، ولا تعتقد عزيزي انك بحاجة إلى اضخم التلسكوبات الفلكية لمشاهدة كوكب زحل وحلقاته، بل يمكنك استخدام تلسكوب بسيط وهي الموجودة في المتاجر العادية لرصد الكوكب وحلقاته، واذا تعذر عليك ذلك فنحن في مركز ق

طر لعلوم الفضاء والفلك على أتم الاستعداد لتحقيق هذه الأمنية حيث نمتلك تلسكوبات فلكية حديثة متطورة –والحمد لله- وما عليك سوى الاتصال بنا من اجل التنسيق لإقامة 

الرصد للسماء ومن ضمنها كوكب زحل. وفي ساعات الفجر وقبل حوالي ساعتين من شروق الشمس يشرق أيضاً كوكب الزهرة الشهيرة باسم نجمة الصباح كما عرفها اجدادنا العرب قديما، ولعل أجمل ما يرى الذي يرصد كوكب الزهرة الأوجه التي تشاهد بها مثل أوجه القمر، بينما لا يشاهد سطح الزهرة بالتلسكوب بسبب السحب الكثيفة البيضاء التي تحيط بالكوكب. 

ثانيا: كوكبات السماء

بما أننا في الربيع فأن الكوكبات السماوية التي نشاهدها في سماء قطر خلال شهر أبريل هي من كوكبات فصل الربيع، ومعظم كوكبات فصل الربيع نجومها متوسطة اللمعان أو اقل من ذلك لكنها مهمة جدا كونها تعتبر مفتاح النجوم كما سبق وذكرت، ولعل اهم كوكبة يمكن مشاهدتها في سماء الربيع بل في سماء الفصول كلها هي كوكبة الدب الأكبر Ursa Major وتسمى في الفلك الحديث عند الشعوب Big Dipper بينما سمتها العرب في القرون الوسطى “بنات نعش الكبرى” وتتألف هذه الكوكبة من عدد كبير من النجوم لكنها تتميز بنجومها السبعة الشهيرة التي تشبه أبريق الشاي أو المقلاة “الكسرولة” حيث تشكل أربعة نجوم منها جسم الدب وثلاثة منها تشكل الذيل. وتقع في شمال السماء وتشاهد بوضوح خلال نهاية فصل الشتاء والربيع حتى أوائل فصل الصيف، لذلك فهي ترى في السماء الشمالية لفترة زمنية طويلة وذلك لأنها قريبة من القطب الشمالي ومن ضمن الكوكبات “ابديه الظهور” كما سماها الفلكيون العرب في القرون الوسطى لأنها لا تشرق ولا تغيب مثل الكوكبات السماوية الأخرى من بعد خط العرض 30. تأتي أهمية هذه الكوكبة كونها تدلنا على مكان النجم القطبي الشمالي، فمن خلال النجمين الموجودين في طرف المربع الذي يشكل جسم الدب واللذان سمتهما العرب “المراق” Mirak و “الدبة” Dubhe – لاحظ أن أسماءها عربية الأصل- واللذان يسميان في الفلك الحديث “الدليلان” أو “المؤشران”pointer stars فلو قمنا بمد خط وهمي من نجم المراق إلى الدبة وتابعنا السير سنشاهد نجما متوسط اللمعان هو النجم القطبي الشمالي Polaris وسماه البحارة العرب في الخليج العربي “نجم الجاه” حيث كان العرب في الصحراء والملاحون العرب في الخليج يعتمدون على هذا النجم في تحديد الجهات الأربعة وموقعهم الجغرافي على الأرض أيضا. ونجم القطب الشمالي

 

 

ينتمي إلى كوكبة أخرة شبيهة كثيرا بكوكبة الدب الأكبر تسمى الدب الأصغر Ursa Minor أو كما سمتها العرب بنات نعش الصغرى ونجوم هذه الكوكبة خافتة ولا تشاهد سوى في السماء المظلمة والصافية تماما.

إذا ما نظرنا جهة الجنوب الشرقي وفوق الرأس تقريبا يمكن مشاهدة كوكبة شهيرة أيضا هي “الأسد” Leo وبحسب الأساطير والميثولوجيا القديمة فأن الأسد هو الوحش الذي ذبحه “هرقل” Hercules والأسد من الكوكبات التي تشير على بداية الربيع إذا ما شوهدت في وسط السماء.

ثالثا: اهم الأحداث الفلكية

تشهد سماء قطر في ليل الواحد والعشرين حتى صباح الثاني والعشرين من شهر أبريل زخة شهب النسريات (القيثاريات) Lyrid meteor shower حيث يمكن مشاهدة حوالي 20 شهابا في الساعة في المعدل.





دليل رصد السماء في قطر خلال شهر فبراير 2019


مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

شهر فبراير من شهور الشتاء الباردة، وخاصة في ساعات الليل، لكن الكوكبات السماوية والكواكب السيارة والأجرام السماوية الأخرى الجميلة تجعلنا على شوق لرصد السماء والتمتع بأجرامها الجميلة والمثيرة، والقصص الجميلة الرائعة التي حاكها القدماء حول الكوكبات السماوية التي تظهر في سماء شهر فبراير.

أولا: الكواكب السيارة

جميع الكواكب السيارة المهمة للرصد تظهر في شهر فبراير في ساعات ما بعد منتصف الليل وقبل شروق الشمس بقليل. بعد منتصف الليل بساعتين تقريبا يظهر نجم اصفر لامع فوق الأفق الجنوبي الشرقي، ولا بد أن كل من ينظر إلى السماء في تلك المنطقة سيشاهد النجم اللامع بوضوح تام، هذا الجرم ليس نجما بل هو كوكب المشتري Jupiter وهو أضخم الكواكب السيارة في المجموعة الشمسية، وعند النظر اليه من خلال التلسكوب مهما كان حجمه سنشاهد قرص المشتري وأقماره التي تدور حوله بشكل جميل جدا. وبعد فترة قصيرة من شروق المشتري تشرق الزهرة Venus بلمعانها الأبيض اللؤلؤي الجميل، وهي التي سماها اجدادنا العرب بنجمة الصباح، قبل ان يكتشف الفلكي الإيطالي غاليليو سنة 1609م انه كوكب يدور حول الشمس مثل الأرض. ويشرق كوكب زحل Saturn بلونه البرتقالي الفاتح الواضح بعدها ساعة ت

قريبا، ولا ننسى رصد حلقاته الجميلة بوضوح من خلال التلسكوب.

اما كوكب المريخ Mars فيمكن رصده هذا الشهر في الجهة الجنوبية الغربية بعد غروب الشمس بوضوح, حيث يميزه لونه الأحمر في السماء.

ثانيا: كوكبات السماء

تظهر في فصل الشتاء ومنها شهر فبراير العديد من الكوكبات الشهيرة، وأجملها كوكبة الجبار Orion وهو الصياد بحسب الميثولوجيا اليونانية القديمة، وفي هذه الكوكبة نجوما تولد ونجوما طاعنة في السن وسدم جميلة، وأشهر نجوم هذه الكوكبة بيت الجوزاء  Betelgeuse وهو نجم أحمر عملاق وأضخم من الشمس بحوالي 650 مرة، وهو ألمع من الشمس بعشرة الاف مرة، لكن بسبب بعده عن الشمس يظهر بهذا اللمعان، ونجم بيت الجوزاء كبير في السن وهو في المراحل الأخيرة من حياته. وفي كوكبة الجبار نجم أزرق متوسط اللمعان هو رجل الجبار أو الرجل Rigel وهو نجم شاب وعملاق لكنه قصير العمر نسبة إلى أعمار النجوم، كما أنه نجم ثلاثي triple-star system حيث يدور حوله نجمين مثل دوران الأرض حول الشمس، وإلى الأعلى من هذا النجم نشاهد أيضا ثلاثة نجوم مصطفة متساوية اللمعان بشكل مميز هي نطاق الجبار Orion’s Belt وتحمل هذه النجوم أسماء عربية الأصل هي النطاق Alnitak والنظام Alnilam والمنطقة Mintaka. وفي الأسفل من نطاق الجبار نشاهد سحابة غازية خفيفة بالعين المجردة بشرط صفاء السماء ويطلق عليها سديم الجبار Great Orion Nebulae وسديم الجبار عبارة عن غازات حارة تتجمع من اجل نشوء نجوم جديدة في المستقبل ومنها أربعة نشأة في داخلها وستبحر إلى خارجها إن شاء الله أي بعد عدد من السنين لا يعلمها إلى الخالق سبحانه! والى الشرق من الجبار يوجد كلبه الذي سماه القدماء الكلب الأكبر Canis Major وأكثر ما يميز هذه الكوكبة النجم الشهير الشعرى اليمانية  Siriusوهو ألمع نجم يشاهد في السماء على الإطلاق، والشعرى اليمانية نجم ثنائي Double Star حيث يدور حوله نجم صغير باهت لا يشاهد سوى من خلال التلسكوبات الفلكية الضخمة. ولو تفحصنا منطقة الشعرى اليمانية بالمنظار سنشاهد عنقودا نجميا شهيرا هو M41 ويتكون من حوالي مئة نجم منها العديد من النجوم العملاقة الحمراء ونشات في نفس الفترة أي أنها متساوية في العمر تقريبا.





دليل رصد السماء في قطر خلال شهر ديسمبر 2018


مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

تظهر في سماء قطر خلال شهر ديسمبر 2018 الجاري أجراما سماوية جميلة إضافة للكواكب السيارة والكوكبات السماوية والشهب المثيرة، ومعظم هذه الأجرام السماوية تشاهد من خلال العين المجردة وذلك لكي تتاح الفرصة لمن لا يملكون تلسكوبات فلكية مشاهدتها والتأمل بها، باستثناء الكواكب السيارة والعناقيد النجمية التي تحتاج إلى تلسكوب لمشاهدتها.

أولا: الكواكب السيارة

 

في ساعات الصباح الباكر وقبل شروق الشمس يظهر في السماء ا الشرقية نجم أبيض لامع هو كوكب الزهرة Venus ثاني كوكب بعدا عن الشمس أي قبل الأرض، وعند النظر اليه بواسطة التلسكوب سنراه يمر بأوجه تشبه أوجه القمر أي هلال وتربيع وأحدب، وفي منتصف الشهر سيكون كوكب عطارد Mercury أقرب الكواكب السيارة الى الشمس قريبا من الشمس ولكنه اقل لمعانا من كوكب الزهرة.

اما كوكب المريخ Mars الذي كان في أقرب نقطة له من الأرض في شهر أغسطس الماضي وهو الان موجود في كوكبة الدلو ويظهر متعامدا على خط الزوال تقريبا بعد غروب الشمس مباشرة، وعند رصده بالتلسكوبات الكبيرة يظهر على شكل قرص احمر صغير الحجم.

ثانيا: كوكبات السماء

نحن الأن في نهاية فصل الخريف وبداية الشتاء، والكوكبات التي تظهر بعد غروب الشمس هي كوكبات فصل الخريف، ولو تأخرنا بضع ساعات من غروب الشمس سنشاهد كوكبات فصل الشتاء الجميلة التي تحمل في طياتها قصصا وأساطير جميلة تكون ممتعه للذين يحيكون القصص لأبنائهم وأحفادهم الذين يجتمعون في ليالي فصل الشتاء الباردة. واجمل الكوكبات السماوية التي تشاهد في شهر ديسمبر هي ذات

الكرسي Cassiopeia وهي من الكوكبات السماوية التي تشاهد قريبة من نجم القطب السماوي الشمالي، وهي تشبه الحرف W باللغة الإنجليزية، وبحسب الأساطير اليونانية القديمة فان كاسيوبيا كانت ملكة جميلة جدا ومتكبرة كعادة بعض النساء الجميلات، وهي زوجة قيفاوس ووالدة اندروميدا (المرأة المسلسلة) كما كانت تتفاخر بجمال ابنتها اندروميدا أيضا ووصفتها بأنها اجمل من حواري البحر، فغضب من ذلك نبتون وارسل وحشا – غولا- مخيفا وكبل اندروميدا عند شواطئ أثيوبيا، حتى جاء عاشق اندروميدا “برشاوس” أو كما يسمى حامل رأس الغول حيث قطع رأس الغول وانقذ اندروميدا. وقد عرف الملاحون في الخليج العربي كوكبة كاسيوبيا بعدة أسماء منها: سنام الناقة، الكف الخضيب، بطن الناقة، كرسي المسلسلة.

ثالثا: الأحداث الفلكية

تشهد سماء قطر يومي الثالث عشر والرابع عشر من شهر ديسمبر الجاري زخة شهب “التوأمانيات” Geminid meteor shower حيث يمكن مشاهدة حوالي 60 شهابا في الساعة بالمعدل، وأفضل الأوقات لرصد هذه الزخة الشهابية يبدأ من من الساعة الثامنة مساءً وحتى ساعات الصباح الأولى إن شاء الله.





دليل رصد السماء في قطر خلال شهر سبتمبر 2018


stellarium-152

مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

نحن الأن في شهر سبتمبر حيث يبدأ فصل الخريف فلكيا في قطر في الثلث الأخير من الشهر، وبما أننا على أعتاب فصل الخريف، لذلك تبدأ درجات الحرارة اللاهبة خلال الصيف بالتراجع بشكل تدريجي مقبلين على ليالي معتدلة الحرارة نسبيا ولطيفة خاصة مع طالع سهيل الذي وافق نهاية شهر أغسطس الماضي الذي يتوافق طلوعه مع بداية انكسار حر الصيف، ما يجعل الشهر ذو طعم خاص وحلاوة، خاصة إذا أعطينا السماء حقها من وقتنا وتمتعنا برصد أجرامها اللامعة والكوكبات السماوية التي حاك حولها أجدادنا القصص الرائعة والمسلية.

 أولا: الكواكب السيارة:

يشاهد بعد غروب الشمس نجم لامع وقريب من الأفق الغربي وكل من ينظر نحو السماء الغربية سيجذبه هذا اللمعان الواضح، القدماء ومنهم أجدادنا العرب سموها “نجمة المساء” والعصر الحالي يعرف أن هذا النجم هو كوكب الزهرة Venus وهو ثاني كوكب سيار بعد كوكب عطارد والأرض بعدها مباشرة من حيث البعد عن الشمس. ومن يرصد الزهرة بواسطة التلسكوب الفلكي سيشاهدها على شكل نصف بدر stellarium-151تقريبا ولن يشاهد سطحها بسبب الغيوم الكثيفة في غلافه. ويظهر إلى الشرق من كوكب الزهرة وأعلى منه نجم لامع حاليا هو كوكب المشتري Jupiter، ونجم آخر معتدل اللمعان في الجهة الجنوبية وتحديدا في برج القوس وهو كوكب زحل Saturn وهو أجمل كوكب سيار يشاهد من خلال التلسكوب بفضل الحلقات الساحرة المحيطة به. والى الشرق من زحل وفي برج القوس أيضا وفوق الأفق الجنوبي نشاهد أيضا نجم أحمر لامع هو كوكب المريخ Mars ويظهر حاليا على شكل قرص صغير الحجم من خلال التلسكوب.

stellarium-150ثانيا: كوكبات السماء:

تظهر في سماء سبتمبر كوكبات سماوية جميلة، أشهرها كوكبتان تشيران إلى الماء هما كوكبة “الدلو” Aquarius وكوكبة “الجدي”Capricornus، وكوكبة الدلو من الكوكبات السماوية المعروفة منذ قديم الزمان، وصورة هذه الكوكبة تشبه حرف الواي بالإنجليزيةYوعند النظر إلى هذه الكوكبة من خلال المنظار سنشاهد عنقودا نجميا يحمل الرمز M2 مكون من حوالي 150 ألف نجم ويبعد عن الأرض 37,500 سنة ضوئية. وبالقرب من الدلو توجد كوكبة كبيرة المساحة في السماء تسمى “الجدي” التي ترمز إلى الماء أيضا وسماها القدماء أيضا “عنزة الماء” Water Goat وجميع نجوم هذه الكوكبة غير لامعه ومتوسطة اللمعان وأشهر نجوم هذه الكوكبة “الجدي” Algedi الذي يشاهد من خلال التلسكوب على شكل نجم ممطوط elongated star وهذا الشكل الشاذ للنجم ما هو سوى خداع بصري حيث أنه نجم ثنائي قريبين جدا من بعضهما فيبدوان على شكل نجم واحد ممطوط.





دليل رصد السماء في قطر خلال شهر يوليو 2018


stellarium-137

مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

نحن الآن في أحد شهور الصيف، وهو فصل خالي من السحب والامطار التي تحجب السماء، لذلك ندعوكم للتمتع برصد السماء من نجوم براقة لامعة تحكي قصصا وأساطير جميلة تناقلتها الأجيال عبر مر العصور، وكواكب سيارة جميلة، واحداث فلكية مثيرة من خسوف للقمر واقتراب كوكب المريخ وشهب وغيرها، وهي ما لا تقدمه جميع الفضائيات، فهيا انضم معنا في رحلة جميلة وممتعه نقضيها معا في رحاب الكون.

أولا: الكواكب السيارة:stellarium-134

إذا ما رصدنا السماء الغربية في ساعات المساء وبعد غروب الشمس بدقائق قليلة، نشاهد جرما سماويا ساطعا ناصع البياض، هذا الجرم السماوي هو كوكب الزهرة Venus وهو ثاني اقرب الكواكب السيارة إلى الشمس بعد كوكب عطارد، وتليها الأرض مباشرة، ولكوكب الزهرة أهمية كبيرة عند الشعوب منذ فجر التاريخ، فلأن كوكب الزهرة اقرب إلى الشمس من الأرض، فهو لا يشاهد سوى صباحا قبل شروق الشمس بعدة ساعات، أو مساء بعد غروب الشمس أيضا بعدة ساعات، وقد ظن القدماء أن كوكب الزهرة نجمين منفصلين، فسموها “نجمة المساء” إذا كان يظهر بعد الغروب، و “نجمة الصباح” إذا كان يشاهد قبل الشروق. الجدير بالذكر ان هلال شهر ذي القعدة سيظهر قريبا من كوكب الزهرة بشكل جميل في منتصف الشهر.

وعند النظر فوق الأفق الجنوبي بعد غروب الشمس وحلول الظلام، سنشاهد جرما سماويا لامعا يميل إلى الصفار هو كوكب المشتري Jupiter ويظهر على شكل قرص جميل ومن الممكن رؤية أحزمته والعواصف على سطحه بكل وضوح من خلال التلسكوب الفلكي والمناظير، وتشاهد أقماره الأربعة الشهيرة حوله أيضا على شكل نقاط لامعه. أما الكوكب الجميل الآخر الذي يشاهد في سماء يوليو 2018 هو كوكب زحل Saturn ويشاهد في هذا الشهر فوق الأفق الشرقي بعد غروب الشمس وفي 27 يونيو الماضيstellarium-135 كان كوكب زحل في التقابل أي يشرق عند غروب الشمس. ويظهر على شكل نجم مصفر اللون، ومن خلال التلسكوب الفلكي يمكن مشاهدة حلقاته الجميلة التي تحيط به من كل جانب بألوانها الساحرة التي تعجز يد أعظم الفنانين رسمها بدقة ألوانها وخفتها ونعومتها. وعند ساعات ما قبل العشاء، يشرق نجم أحمر لامع هو كوكب المريخ Mars الذي سيكون في التقابل في 27 يوليو، وسيكون في أقرب نقطة له من الأرض يوم 30 يوليو مما يسمح برصده بشكل مميز خاصة من خلال التلسكوب.

ثانيا: اهم الأحداث الفلكية:

تشهد سماء قطر خلال شهر يوليو 2018 العديد من الاحداث الفلكية المهمة، ففي يوم 13 يوليو يحدث كسوف جزئي للشمس يشاهد في استراليا والمنطقة القطبية الجنوبية معلنا ولادة هلال شهر ذي القعدة 1439هجرية. stellarium-136وفي يوم 27 يوليو يحدث خسوف كلي للقمر يشاهد بكافة مراحله في قطر ان شاء الله. وفي يومي الثامن والعشرين والتاسع والعشرين من يوليو 2018 ظهور زخة شهب “دلتا الدلويات” Delta Aquarid meteor shower والتي يمكن رصدها بعد منتصف الليل وتمتد حتى ساعات الفجر، ويتوقع العلماء رؤية أكثر من 20 شهابا في الساعة الواحدة في المعدل.

ثالثا: كوكبات السماء:

بحلول فصل الصيف فأن هواة الفلك يتذكرون مباشرة كوكبة “العقرب” Scorpion وهي أجمل كوكبة تشاهد في فصل الصيف وتقع فوق الأفق الجنوبي مباشرة، وخلال شهر يوليو يكون العقرب في السماء الجنوبية الشرقية بعد حلول الظلام مباشرة، ومن يشاهد كوكبة العقرب يفاجأ بأنها تشبه العقرب فعلا. وأكثر ما يميز كوكبة العقرب النجم الأحمر اللامع “قلب العقرب” Antares الذي يشبه كوكب المريخ من حيث اللمعان واللون تقريبا، وإلى اليمين مباشرة من نجم قلب العقرب تظهر بقعه ضبابية خافتة هي “العنقود الكروي M4” globular cluster وهو تجمع من مئات آلاف النجوم بفعل الجاذبية ومتكدسة بشكل كبير. وإلى الشرق من كوكبة العقرب أي إلى اليسار سنشاهد كوكبة “القوس” Sagittarius وتقع جهة مركز مجرتنا درب التبانة أي عند النظر إلى القوس يعني أننا ننظر إلى مركز المجرة، لذلك لو نظرنا إلى المنطقة من خلال التلسكوب نشاهد عددا كبيرا من العناقيد والسدم أضافة للثقوب السوداء التي لا يمكننا رؤيتها من خلال تلسكوباتنا الفلكية.


/center>