الأحد ٠١ أغسطس، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

العلماء على بعد خطوة من تفسير لغز النجم الأكثر غموضا في الكون

15-يناير-2018

العلماء على بعد خطوة من تفسير لغز النجم الأكثر غموضا في الكون
image_pdfimage_print

alienmegastr

مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

أصبح فريق علمي ضخم يزيد عددهم عن 200 عالم من قسم الفلك والفيزياء الفلكية في جامعة بين ستيت Louisiana Penn State University’s بقيادة البروفيسور جاسون رايت Jason Wright على بعد خطوة واحدة من حل لغز النجم الأكثر غموضا في الكون يسمى النجم العانس   Tabby’s Starويحمل الرمز العلمي الحديث KIC 8462852 كما أطلق عليه الفلكيون أيضا في الفلك الحديث بوياجيان Boyajian، هو من نجوم النسق الأساسي في كوكبة الدجاجة يبعد عن الأرض حوالي 1,480 سنة ضوئية. في سبتمبر 2015، ونشر العديد من علماء الفلك ورقة علمية تضمنت تحليل لتقلبات ضوء غير عادية للنجم من تلسكوب الفضاء كبلر من أجل الكشف عن الكواكب الخارجية التي تدور حول النجوم الأخرى في الكون، وهو أضخم من الشمس بحوالي 50 في المئة وسطحه أكثر سخونة من سطح الشمس بحوالي 1000 درجة.dimming-star-KIC-8462852

واعتبر النجم العانس لغزا كونيا لعدم القدرة على تفسير التغير النادر في اللمعان بشكل غريب ومخالف لكل النجوم الأخرى في الكون، وظهرت العديد من النظريات لتفسير أنماط الضوء غير العادية للنجم، بما في ذلك البنية الضخمة الغريبة التي تدور حول النجم، وهذا اللغز في النجم دفع 1700 شخص إلى التبرع بمبلغ 100 الف دولار أمريكي ضمن حملة كيك ستارتر Kickstarter campaign  لدعم تلسكوبات أرضية ضمن شبكة عالمية لإجراء المزيد من الدراسات على هذا النجم الغريب، ونتيجة لهذه الحملة فقد تمكن بوياجيان وزملاءه من الحصول على معلومات جديدة عن النجم وهي جاهزة للنشر في مجلة رسائل الفيزياء الفلكية Astrophysical Journal Letters.

يقول البروفيسور رايت: كنا نأمل في أن نرى ولو مرة واحدة فيما إذا كانت الانخفاضات كانت بنفس الانخفاض أو العمق في جميع الأطوال الموجية، وإذا كانت هي نفسها ومتقاربة فهذا يشير إلى أن السبب كان جسما غريبا، مثل قرص غباري في المدار، أو كوكب، أو نجوم، أو حتى الأجسام الكبيرة في الفضاء لكن وجد الفريق أن النجمة أصبحت باهتة بشكل أكبر من النجوم الأخرى. أما بوجيان فقال إن الغبار هو على الأرجح السبب في جعل ضوء النجم خافت أحيانا ثم يلمع بشكل كبير. وتظهر البيانات الجديدة أن ألوان مختلفة من الضوء يتم حظرها في لمعان مختلف، ولذلك، مهما كانت طبيعة الجرم الذي يمر بيننا وبين النجم فأنه على الأغلب ليس غريبا، ويتوقع أن يكون كوكب أو كتلة alienmegastr1ضخمة غريبة.

رصد العلماء النجم عن قرب من خلال مرصد لاس كومبريز Las Cumbres Observatory في مارس 2016 إلى ديسمبر 2017. وابتداء من مايو 2017 كانت هناك أربع حلقات متميزة عندما انخفض ضوء النجوم. ووفقا للتصويت الجماعي فقد سميت أول اثنين من الانخفاضات إيلسي ElsieCeleste وسيليست. وتم إطلاق على الحلقتين الأخيرتين باسم المدن القديمة المفقودة -إسكتلندا سكارا براي Scotland’s Scara Brae وكمبوديا أنكور Cambodia’s Angkor حيث كتب المشاركون في اقتراح الأسماء أنه في نواح كثيرة ما يحدث مع النجم مثل هذه المدن المفقودة.

يقول العلماء إنهم يرصدون حدثا فلكيا قديما وأنهم يرصدون الأحداث التي وقعت منذ أكثر من 1,000 عام، ومن المؤكد أنها سببت شيئا عاديا، على الأقل على نطاق كوني، ومع ذلك يجعلها أكثر إثارة للاهتمام، ولكن الأهم من ذلك كله، أنها غامضة. والآن هناك المزيد من الإجابات التي يمكن العثور عليها ولكنهم يستبعدون الأجرام الضخمة الغريبة، ولكنهم يعتقدون أن يكون سبب تعتيم النجم مذنبات نجمية exocomets والتي كانت الفرضية التي وضعها فريق بوياجيان التي يبدو أنها تتفق مع المعلومات المتوفرة، كما ويشير رايت أيضا إلى أن بعض علماء الفلك يؤيدون فكرة أن لا شيء يمنع النجم – على افتراض انه غير ناتج عن أسباب من نفس النجم-وهذا يتفق أيضا مع معلوماتهم الحديثة. إنه أمر مثير أن يشارك كل هذا العدد الكبير من المتطوعين بطرق مختلفة للمساعدة في دراسة الأجرام السماوية البعيدة في الكون والتعاون مع علماء الفلك والمراصد الفلكية العالمية، ويقدموا هذه النتائج العلمية الرائعة.

kepler20151021-16