الإثنين ٠٤ يوليو، ٢٠٢٢

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

أصل المذنبات

15-أغسطس-2016

أصل المذنبات

كانت النظريات الكلاسيكية تبين أن المذنبات تشكلت من نفس المادة الخام التي تشكلت منها الكواكب السيارة ولكنها تقع في الأطراف الخارجية للسحابة الأولى، وبسبب بعد المادة التي تشكلت منها المذنبات عن الشمس فإنها لم تتأثر بحرارة الشمس وبقيت باردة ومتجمده على شكل كتل صغيرة تقترب من الشمس خلال فترات محددة. لكن هذه النظرية أصبحت قديمة الآن، وظهرت بعض النظريات الحديثة التي تفسر أصل المذنبات المعتمدة على حركة المذنبات المرصودة سابقاً وخاصة المذنبات ذات المدارات (طويلة الأمد) Long Period وباستخدام أسلوب المحاكاة بالحاسوب، وهذا ساعد الفلكيين على وضع صورة أفضل حول كيفية نشوء المذنبات وسر ابتعادها في أعماق الفضاء دون رجعة.
1- سحابة أورتOort Cloud
وضع هذه النظرية الفلكي الهولندي الشهير (جان اورت) Jan Oort سنة 1950م، افترض فيها بأن أجزاء من السحابة الغازية الأولى قذف بها بعيداً عن المجموعة الشمسية واتخذت لها مكاناً في الفضاء يبعد عن الشمس حوالي سنة ضوئية واحدة، وتحيط بالمجموعة الشمسية على شكل كرة، ونتيجة لعوامل فلكية معينة، كأن تتأثر السحابة بقوة دفع الجاذبية Push Gravity من أحد النجوم القريبة من السحابة، أو اصطدامها بالسدم والأتربة ما بين النجمية، والتي تؤدي الى خلخلة مادة السحابة قاذفة كمية هائلة من الكتل المتجمدة باتجاه الفضاء، وبعض هذه الكتل (أنويه المذنبات) تدخل حدود المجموعة الشمسية وتتخذ لها مداراً حول الشمس. إن هذه النظرية يمكنها تفسير العديد من الظواهر المرصودة للمذنبات مثل:-
1- إن معظم المذنبات المكتشفة تزور الشمس لأول مرة في حياتها ، خاصة المذنبات طويلة الأمد التي تزيد مدة دورانها حول الشمس عن 200 سنة.
2- لا يشترط أن تدور المذنبات حول الشمس من الغرب نحو الشرق أي بعكس حركة الساعة كما هو حال الكواكب السيارة والأقمار أو الكويكبات، بل لمكن أن تدور حول الشمس باتجاه معاكس أي باتجاه حركة عقارب الساعة، مثل مذنب (هالي) الشهير.
3- تظهر المذنبات في أي مكان من القبة السماوية، ولا تتقيد بدائرة البروج كما هو الحال بالنسبة للكواكب السيارة.
2- سديم هيلزHills Cloud
طور الفلكي (جاك هيلز)Jak Hills في بداية الثمانينيات نظرية أورت حيث افترض أن سحابة اورت تمتد نحو الشمس بحيث تصل إلى بعد ثلاثة آلاف وحدة فلكية عنها، بينما يبقى الطرف الخارجي على نفس البعد وهو سنة ضوئية واحدة. ويقدر هيلز أن عدد المذنبات في هذا السديم الداخلي لسحابة اورت يصل إلى ملايين الملايين من الكتل الجليدية القذرة والتي تشكل أنويه المذنبات.
3- حزام كويبر Kuiper Belt
افترض الفلكي (جيرارد كويبر)Gerard Kuiper سنة 1951 وجود حزام يقع بين كوكبي نبتون وبلوتو، أي يمتد بين 35-40 وحدة فلكية عن الشمس، ويقع على مستوى دائرة البروج ويمتد بضع درجات في السماء فوقها وتحتها. يظن الفلكيون أن حزام كويبر هو مصدر المذنبات ذات المدارات قصيرة الأمد، أي التي تستغرق فترة أقل من 200 عام للدوران حول الشمس، وهي المذنبات التي لا تميل مداراتها أكثر من 30 درجة عن دائرة البروج. وقد تمكن تلسكوب الفضاء (هابل) من رصد (حزام كويبر) والتقاط صور واضحة له، مما يؤكد وجود الحزام فعلاً.

تكنو ستاك - تصميم مواقع و تطبيقات - وبرمجة انظمة ويب