الإثنين ٠٤ يوليو، ٢٠٢٢

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

مذنب هالي عبر التاريخ

15-أغسطس-2016

مذنب هالي عبر التاريخ

عتبر المذنب هالي من أكثر المذنبات شهرة في التاريخ .كما أنه أقدم مذنب عرفته البشرية وسجلته في كل مرة كان يظهر فيها، وهذا ساعد على التعرف على شخصية هذا المذنب وعدم الخلط بينه وبين المذنبات الأخرى. وتشير الدراسات التاريخية الى أن أول تسجيل لمذنب هالي كان سنة 240 قبل الميلاد، وكان المذنب في أفضل لمعان شوهد فيه سنة 837م حيث كان يغطي 93 درجة في السماء، ولمعانه وصل إلى 3.5، وكان يشاهد ذيله في الأفق ويمتد حتى رأس المذنب الذي كان يصل فوق الرأس في السماء، لذلك كان المذنب في تلك الدورة مذهلاً ومخيفاً حقاً، وهو ذات المذنب الذي ظهر زمن الخليفه المعتصم عندما أراد فتح مدينة عمورية
أهم المذنبات الدورية التي شوهدت في السماء عشر مرات أو أكثر

اسم المذنب بالعربية

اسم المذنب بالانجليزية

سنة الاكتشاف

مدة الدوران حول الشمس/سنة ارضية

انكي

Encke

1786

3,3

جريج-سكجيليروب

Grigg-Skjellerup

1902

5,1

تمبل-2

Temple-2

1873

5،3

بونس-وينيكه

Pons-Winnncke

1819

6,4

دياريست

Darrest

1851

6,4

كوبف

Kopff

1906

6,4

شواسمان-واكمان-2

Schwassman-Wachman

1929

6,5

جياكوبيني-زينر

Giacobini-Zinner

1900

6،6

 بوريللي

Borrelly

1905

6،8

 بروكس-2

Brooks-2

1889

6,9

     فينلاي

Finlay

1886

7

فاي

Faye

1843

7,4

وولف-1

Wolf-1

1884

8,4

تاتل

Tuttle

1790

13,7

شواسمان-واكمان-1

Schwassman-Wachmann-1

1908

15

       هالي

Halley

240ق م

76

سبقت الاشارة الى أن مذنب هالي شوهد منذ سنة 240 قبل الميلاد وحتى عام –1986- 30 مرة. ففي عام 1682م، ظهر مذنب هالي واضحاً جلياً في السماء، وقام الفلكي البريطاني آنذاك السير (إدموند هالي) Edmund Halley بدراسة حركة المذنب رياضياً، فتوصل إلى أن المذنب يكمل دورة كاملة حول الشمس كل 76 سنة، وبناءً على ذلك عرف أن المذنب هو نفسه الذي ظهر خلال السنتين 1531، 1607 وسنة 1682 في عهد هالي، وبناءً على ذلك تنبأ هالي بأن المذنب سيعود سنة 1758 أي بعد 76 سنة من مشاهدته للمذنب، لكنه توفي سنة 1742م، أي قبل موعد قدوم المذنب الذي تنبأ به بحوالي ستة عشر عاماً. وعندما جاءت سنة 1758 ظهر المذنب واضحاً في السماء، مؤكداً بذلك صحة تنبؤات هالي، وتكريماً لانجازاته حول معرفة أن المذنبات تدور حول الشمس لأول مرة وحسابه لمدار المذنب لأول مرة أيضاً لذلك تم تسمية المذنب الشهير باسمه (مذنب هالي) Halleys Comet وظهر المذنب في فترات متعاقبة أيضاً بعد تسميته والفرق بين كل دورة وأخرى 76 سنة، حيث ظهر سنة 1835، وسنة 1910م، ثم ظهر للمرة الاخيرة سنة 1986م، لكن ظهوره في هذه المرة كان مخيباً للآمال، حيث ظهر المذنب خافتاً وبعيداً عن الأرض. وكنت قد شاركت في رصده مع مجموعة من المهتمين آنذك في منطقة (وادي رم) جنوب الأردن، وكان المذنب خافتاً وموجوداً في برج الجدي، أي شاهدناه فجراً قبل شروق يوم الجمعة الموافق 22/3/1986م. بدأ مذنب هالي بالعودة إلى الشمس عام 1948م خارجاً من نقطة الأوج وهي أبعد مسافة يصلها هالي عن الشمس والتي تقع بين مداري نبتون وبلوتو، ثم دخل مدار نبتون عام 1964م، بعد ذلك اجتاز مدار اورانوس عام 1977م، ودخل مدار زحل عام 1980م، وفي 16 تشرين اول سنة 1982 استطاع فلكيو مرصد جبل بالومار الأمريكي رصد المذنب هالي والذي كان يسير بسرعة 250 كيلومتر في الساعة، ثم دخل مدار المشتري سنة 1984م، وأخذ يقترب من الأرض حتى دخل مدار المريخ واصبح داخل مدار الأرض في بداية شهر كانون ثاني 1986م، ووصل الزهرة في بداية شباط 1986، حتى وصل أقرب نقطة له من الشمس (الحضيض) يوم 9/2/1986م. تسابقت الدول الكبرى مثل الولايات المتحدة الامريكية والاتحاد السوفييتي واوروبا واليابان باطلاق المجسات الفضائية الخاصة لدراسة مذنب هالي، حيث أطلقت الولايات المتحدة المجس الفضائي (بايونير)Pioneer واقترب من المذنب يوم 9/2/1986، كما اطلق الاتحاد السوفييتي المجسين (فيجا-1+فيجا-2) أيام 15-21 كانون أول 1984م، واطلق الاوروبيون المجس الفضائي (جيوتو) Giotto يوم 2/7/1985م، كما أطلق اليابانيون المجس (ساكيجاكي) Sakigake يوم 7/1/1985م، والتقطت هذه المجسات أحدث الصور لمذنب هالي واجرت عليه دراسات علمية متقدمة زادت من مفهومنا عن المجموعة الشمسية وعن المذنبات. ثم عاد المذنب بعد ذلك إلى أعماق الفضاء من جديد. ورصد الفلكيون يوم 12 شباط 1991م انفجاراً حدث لمذنب هالي من خلال مرصد لاسيلا الدنماركي (المرصد لاوروبي الجنوبي) البالغ قطر مرآته 1.54متر، حيث كان المذنب على بعد 12.54 وحدة فلكية، ويتوقع الفلكيون أن إنفجاراً حدث يوم 17 كانون أول سنة 1990م أي قبل حوالي شهرين من رصده، وربما يكون سبب الإنفجار اصطدام المذنب بجسم سماوي غريب (كويكب صغير مثلاً) وسوف يتأكد الفلكيون من حقيقة الإنفجار في المرة القادمة التي يشاهد فيها المذنب باذن الله سنة 2062م.

تكنو ستاك - تصميم مواقع و تطبيقات - وبرمجة انظمة ويب