الإثنين ٠٤ يوليو، ٢٠٢٢

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

تحير الكواكب

11-أغسطس-2016

تحير الكواكب

اذا ما تابعنا رصد حركة الكواكب السيارة الخارجية لفترة زمنية تقارب الشهرين على الأقل، فسوف نلاحظ بأن هذه الكواكب تسير من جهة الغرب نحو الشرق، ثم تبدو وكأنها تقف في مدارها وتسير باتجاه معاكس لحركتها الطبيعية أي من الشرق نحو الغرب، وتستمر هذة الحركة لعدة أيام أو بضعة اسابيع ثم تقف مرة أخرى وتعود لتسلك طريقها المعتادة من جديد. هذه الحركة التراجعية للكواكب السيارة لاحظها الفلكيون العرب منذ القدم وعرفت عندهم باسم (تحير الكواكب) وتسمى في الفلك الحديث (الحركة التراجعية للكواكب)Retrograde Motion ان ظاهرة تحير الكواكب تحدث نتيجة للحاق الأرض بذلك الكوكب الخارجي فيبدو أن الكوكب قد ثبت في مكانه، ثم تسبق الأرض الكوكب في حركته فيبدو وكأنه عاد للخلف، ثم تعود الأرض في مدارها بحركة معاكسة نتيجة دورانها حول الشمس من الجهة الأخرى فيبدو الكوكب قد عاد الى مداره السابق. أي أن العملية عبارة عن سبق الأرض للكواكب السيارة الخارجية في مدارها فتبدو الكواكب البعيدة وكأنها تغير حركتها في السماء.

تكنو ستاك - تصميم مواقع و تطبيقات - وبرمجة انظمة ويب