السبت ٠٤ ديسمبر، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

دراسة جديدة على سديم الطير الغاضب في السماء

27-نوفمبر-2011

دراسة جديدة على سديم الطير الغاضب في السماء

large

تقع كوكبة قنطورس Centaurs في السماء الجنوبية بالنسبة لمعظم سكان العالم العربي بين كوكبتي السبع والميزان، وهي كوكبة نجومها خافتة إلا أنها تتكون من العديد من الأجرام السماوية المميزة من عناقيد مجرية وسدم، كما أن اقرب النجوم في مجرتنا للمجموعة الشمسية هو النجم “ألفا قنطورس” .
مؤخرا، درس فلكيون من المرصد الجنوبي الأوروبي European Southern Observatory ويختصر إلى ESO الذي قطر عدسته الرئيسية 2.2 مترا والموجود في مدينة “لاسيلا” La Silla في تشيلي، السديم المعروف “لامبادا قنطورس” Lambda Centauri Nebula والذي يلقبه علماء الفلك “الطير الغاضب في السماء” An Angry Bird in the Sky والذي يرمز اليه في الفلك الحديث IC2944 .
السديم المذكور الذي يبعد عن الأرض حوالي 6500 سنة ضوئية، فيه نجوم ولدت حديثا وحارة جدا تشكلت من سحابة من غاز الهيدروجين، وترسل سيلا قويا من الأشعة فوق البنفسجية، التي تعمل على إثارة سحابة الهيدروجين المحيطة بالسديم، فيتوهج السديم بلون احمر.
ثمة إشارة أخرى على نشوء النجوم في هذا السديم، وجود كريات سوداء سميت “كريات بوك” Bok globules وعلى الرغم من أنها سوداء اللون لكنها تمتص الضوء من الخلفية المضيئة، هذه الكريات المظلمة تم اكتشافها باستخدام مناظير التحليل الطيفي للأشعة تحت الحمراء، والتي يمكن رؤيتها من خلال حرارتها، وهي الدليل القوي على وجود نجوم تولد حديثا.
السديم المذكور وكريات “بوك” تم دراستها بشكل أفضل من خلال تلسكوب الفضاء “هابل” الذي بين أن حجمها يصل إلى حجم القمر البدر في السماء، أي حوالي درجة واحدة في السماء.
كما بينت الدراسات أن النجوم الكبيرة في هذا السديم يصل عمرها إلى حوالي المليون سنة، وهي تضيء السديم بشكل لافت بإنارتها، ويزود معظم أجزاء السديم بالأشعة فوق البنفسجية، إلا أن علماء الفلك يتوقعون أن يكون عمر هذا السديم (لامبادا قنطورس) قصير نسبيا – بضعة ملايين من السنين- ثم يخف لمعانه ويفقد الغازات والأشعة فوق البنفسجية.

تكنو ستاك - تصميم مواقع و تطبيقات - وبرمجة انظمة ويب
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x