الجمعة ٠٣ ديسمبر، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

كتالوج فلكي جديد يحدد المسافات البعيدة للمجرات بدقة عالية

10-يناير-2017

كتالوج فلكي جديد يحدد المسافات البعيدة للمجرات بدقة عالية
كتالوج فلكي جديد يحدد المسافات البعيدة للمجرات بدقة عالية
مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

أصدر فريق من علماء الفلك كتالوج حديث لمساعدة علماء الفلك في قياس المسافات بيننا وبين جميع المجرات المعروفة في الكون، والتي يقدر عددها بمليارات المجرات التي تنتشر في الفضاء الكوني الواسع، وأطلق الفلكيون على هذا الكتالوج الاسم NED-D (NASA/IPAC Extragalactic Database).
يعتبر هذا الكتالوج مرجعا مهما جدا لعلماء الفلك والباحثين، ليس لدراسة المجرات المعروفة فقط، بل لدراسة مليارات المجرات التي تنتشر في كافة أرجاء الكون، مع إمكانية دراسة تطور هذه المجرات منذ نشوئها وحتى العصر الحالي من عمر الكون، كما يمكنه أن يساعد علماء الفلك في وضع سيناريو أكثر دقة لمراحل التطور الكوني منذ الانفجار العظيم، ومقدار التوسع والتمدد المعروف للكون، ووفقا لوكالة ناسا فأن هذه الدراسة أجريت على حوالي 100 مليون مجرة موجودة ضمن بنك معلومات خاص.
وقال عضو الفريق العلمي الذي أصدر هذا الكتالوج “أيان ستير” Ian Steer وهو المؤلف الرئيسي للورقة العلمية التي تنشر في مجلة العلوم الفلكية Astronomical Journal وسيوضح عمل هذا الكتالوج في اجتماع الجمعية الفلكية الأمريكية رقم 229 American Astronomical Society الذي سيعقد خلال الأسبوع الجاري في تكساس إن شاء الله، انهم سعيدون جدا لأنهم يقدمون مرجعا مهما للفلكيين لمساعدتهم في قياس بعد المجرات في الكون، والتي تعتبر المفتاح الرئيسي لفهم هذه المجرات ودراستها والكشف عن خصائصها.
في الوقت الذي تعتبر فيه مجرات بعيدة جدا في الكون، وليست هنالك طريقة مؤكدة وواضحة لقياس المسافة بين الأرض وبين هذه المجرات البعيدة جدا، إلا إن العلماء اعتمدوا على الأجرام الكونية اللامعة لقياس هذه المسافات بشكل تقريبي، مثل النجوم المنفجرة أو السوبرنوفا من نوع Ia supernovae والنجوم النابضة التي تسمى المتغيرات القيفاوية Cepheids variables كعلامات لتحديد المسافات، وذلك بالاعتماد على العلاقة الرياضية بين المسافة وبعض الملامح الخاصة بالجرم مثل الطاقة واللمعان والتغير في اللمعان ومدته، إلا إن الكتالوج الجديد NED-Dاعتمد في قياس مسافات المجرات على حوالي 16 متغيرا.
بدأ العلماء مشروع الكتالوج سنة 2005م بالاعتماد على قاعدة بيانات صغيرة، ثم تمت زيادة المعلومات عن المجرات من خلال انكباب أعضاء الفريق العلمي على دراسة عشرات البحوث المنشورة على الأنترنت بشكل يومي، وتسجيل المسافات المسجلة حديثا ومقارنتها بالحسابات القديمة.
وبعد حوالي عشر سنوات من الدراسة، تم خلالها جمع 166 ألف تقديرا لمسافة المجرات التي وصل عددها إلى حوالي 77 ألف مجرة، ومزاوجة هذه المسافات مع النجوم المنفجرة أو السوبرنوفا الضخمة البعيدة جدا وكذلك انفجارات أشعة غاما القوية، مما جذب المئات من علماء الفلك والباحثين في علم المسافات بين الأجرام السماوية الاعتماد على NED-D كمرجع لهم في أبحاثهم.
من المهم أن نذكر في ختام هذا المقال أن مشروع الكتالوج هذا وفر للعلماء قاعدة بيانات ضخمة جدا عن المجرات في الكون، وتحتاج إلى جيش من العلماء في المستقبل لدراستها وتحليلها، وستكون نتائج هذه التحاليل مهمة جدا لقياس المسافات بين المجرات بدقة أكبر، وكذلك التعرف على الخصائص العامة لهذه المجرات والتي تفيد بلا أدنى شك في دراسة تطورها عبر التاريخ الكوني بشكل أفضل.

تكنو ستاك - تصميم مواقع و تطبيقات - وبرمجة انظمة ويب
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x