الإثنين ١٢ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

الإشارات الراديوية الغريبة التي حيرت علماء الفلك مصدرها مايكروويف مطبخ الموظفين!!

الخميس ٢١ ٢٠١٥

الإشارات الراديوية الغريبة التي حيرت علماء الفلك مصدرها مايكروويف مطبخ الموظفين!!

gettyimages-72276225-0

 

في نهاية تسعينيات القرن العشرين الماضي، التقط علماء الفلك الراديوي من خلال تلسكوب “باركس” الراديوي الأسترالي Parkes observatory إشارات راديوية غريبة وصفت بالغامضة مرة أو مرتين خلال العام، وأطلق على هذه الإشارات الراديوية الغريبة اسم “بيريتونز” perytons بينما أطلق عليها في تقرير علمي صدر مؤخرا “عابري الميلي ثانية أرضية المصدر” millisecond-duration transients of terrestrial origin.
منذ أن تم التقاط هذه الإشارات الراديوية الغريبة قبل حوالي 17 عاما، اعتقد العلماء أن مصدرها النشاطات التي تحدث في الغلاف الغازي الأرضي مثل البرق والرعد الذي يحصل في الغلاف الجوي الأرضي، ولكن بعد أن تم تجهيز المرصد بلاقط حديث لرصد التداخل العام الحالي، اكتشف العلماء أن مصدر هذه الإشارات الراديوية كان جهاز الميكروويف الموجود في مطبخ الموظفين حيث كان ساخنا أثناء الرصد !!
كشف اللاقط إشارات موجية بطول 2.4 جيجا هرتز على مسافة 5 كيلومترات من المرصد، وهو نفس المكان الذي يوجد فيه مطبخ الموظفين الذي يحتوي على جهاز ميكروويف لتسخين الطعام، وحدث التداخل في الموجات الإشعاعية عندما فتح الموظفون الميكروويف عندما كان ساخنا قبل أن يبرد بعد ذلك حيث كان جهاز التلسكوب الراديوي في نفس الاتجاه في تلك اللحظة، وهذا ما حصل بالضبط وفقا لما قاله “سيمون جونستون” Simon Johnston رئيس قسم الفيزياء الفلكية في الكومنولث العلمية head of astrophysics at the Commonwealth Scientific.
الحقيقة أن بناء مرصد “باركس” الراديوي الأسترالي تم سنة 1961م حيث كانت مدينة باركس هادئة ومنعزلة وبعيدة عن كل أشكال التشويش الراديوي، لكن مع مرور الزمن وتطور البلد وانتشار وسائل الاتصال وغيرها فقد أصبحت غير مناسبة لعمل الرصد الراديوي، لذلك فقد أدرك الفلكيون أهمية بناء مرصد راديوي في منطقة مناسبة، وهذا ما تم بالفعل حيث وجد الفلكيون منطقة في غرب أستراليا بعيدة عن الضوضاء واتصالات الأنترنت ومحطات الهواتف الخلوية وصفت بأنها أهدأ منطقة على الأرض للرصد الراديوي، ويعتقد العلماء أنهم سينتهون من بناء التلسكوب الراديوي الجديد في هذه المنطقة المسمى ” صف الباحث المربع الأسترالي الكيلومتري” the Australian Square Kilometer Array Pathfinder (ASKAP) العام القادم 2016 إن شاء الله.

image_pdfimage_print