السبت ٠٤ ديسمبر، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

انفجارات راديوية في أعماق الكون تحير علماء الفلك

14-أغسطس-2014

انفجارات راديوية في أعماق الكون تحير علماء الفلك

544

رصد الفلكيون انفجارا سريعا على شكل ومضة في أعماق الكون المنظور بعطي علماء الفيزياء الفلكية مفهوما جديدا عن الانفجارات الغريبة التي تحدث في أعماق الكون، وتبلغ مدة الوميض الناتج عن الانفجار حوالي جزء من ألف جزء من الثانية millisecond-duration events ويطلق على هذا النوع من الانفجارات “الانفجارات الراديوية السريعة” fast radio bursts ويختصر الاسم الى FRBs واكتشفت هذه الانفجارات أولا من خلال التلسكوب الراديوي الأسترالي “باركس” Parkes Observatory واعتقد العلماء آنذاك ان مصدر هذه الانفجارات محليا.

لكن عندما رصد الفلكيون آخر نوع من هذا الانفجار في الثاني من شهر نوفمبر سنة 2012م بواسطة تلسكوب “اريسيبو” الراديوي Parkes Observatory في بورتوريكو الامريكية ولاحظ الفلكيون المظاهر الغريبة فيه قالوا انهم يرصدون اغرب الظواهر الفلكية في الفضاء.
مساعدة رئيس الفريق العلمي “فيكتوريا كاسبي” Victoria Kaspi من جامعة “ماك جيل” McGill University الكندية قالت ان نتائج هذه البحوث مهمة جدا لأنها تكشف ان مصدر هذه الانفجارات هو من أعماق الكون وخارج مجرتنا درب التبانة، وتوصلوا الى هذه النتائج عندما كانوا يرصدون “النجوم النوابض” Pulsars وهي نجوم ذات كثافة هائلة وتدور حول نفسها بسرعة عالية جدا وتعطي نبضات منتظمة من الراديو، وكانت اول ارصاد فلكية لهذه الاجرام من خلال تلسكوبات أخرى غير تلسكوب “باركس” الراديوي.
ان لمعان ومدة الانفجار والنسب المستنتجة للحدث تم التوصل اليها ودراستها سابقا بواسطة تلسكوب “باركس” الراديوي، وقصر مدة الوميض تجعل عملية دراسته صعبة جدا، حيث تم رصد سبعة انفجارات من هذا النوع منذ ان تم اكتشافها سنة 2007م ولكن مع ذلك فعلى الباحثين دراسته بشكل جيد حاليا.
ان أصل هذه الانفجارات الراديوية الواقع خارج مجموعتنا الشمسية وخارج مجرتنا أيضا يمنح العلماء فرصة كبيرة لدراسة وسط ما بين النجوم، وهو الغاز المختلط بالأتربة، وبحسب الاحصائيات التي اجراها الباحثون فان هذا النوع من الانفجارات الراديوية يحدث بمعدل 10 الاف مرة في اليوم في الكون المنظور، ولكن مع ذلك يتوقع العلماء رصد مصدرين او ثلاثة للانفجارات الراديوية خلال السنوات القادمة.
يسعى علماء الفيزياء الفلكية لفك حقيقة مصادر الانفجارات الراديوية في الكون، ويمكن ان تكون ناتجة عن اندماج او التحام النجوم النابضة مع بعضها البعض، او اجرام سماوية أخرى غريبة.

 

تكنو ستاك - تصميم مواقع و تطبيقات - وبرمجة انظمة ويب
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x