الإثنين ١٩ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

الفلكيون يلتقطون أفضل الصور تكشف ملامح مهمة عن سطح الكوكب القزم سيريس

الخميس ٢٩ ٢٠١٥

الفلكيون يلتقطون أفضل الصور تكشف ملامح مهمة عن سطح الكوكب القزم سيريس

ceres-jan-25-2015

في الخامس والعشرين من شهر يناير 2015 الجاري التقط الفلكيون اول صور واضحة تكشف عن تفاصيل دقيقة لسطح الكوكب القزم “سيريس” Dwarf Planet Ceres عن مسافة 147 ألف ميل (237 ألف كيلومترا) حيث ظهرت في الصور بعض الحفر والملامح الجيولوجية الأخرى، لكن اهم هذه التفاصيل ظهور بقعة بيضاء غامضة وغير مفهومة.
الفلكية “كارول ريموند” Carol Raymond نائب المحقق الرئيسي للمجس الفضائي “دون” NASA’s Dawn space probe قالت انهم شاهدوا من خلال الصور تفاصيل دقيقة لم تشاهد من قبل، وكشفت عن وجود عدة تفاصيل في النصف الجنوبي المظلم من الكوكب القزم، وهي تفتح لنا الشهية لإجراء المزيد من الاكتشافات والدراسات.
سيريس هو كوكب قزم يدور حول الشمس ضمن حزام الكويكبات الموجود بين مداري المريخ والمشتري، وهو أصغر كوكب قزم معروف في المجموعة الشمسية، لكنه الجرم الاضخم على الاطلاق في حزام الكويكبات لذلك تم اختياره ككوكب قزم.
يقترب المجس “دون” من الكوكب القزم حاليا بسرعة حتى يتخذ له مدارا حول الكوكب في السادس من مارس 2015 القادم ان شاء الله، وهذه المسافة القريبة ستمكن المجس بإذن الله من دراسة الكويكب بتفاصيل أكبر من قدرة تلسكوب الفضاء “هابل” بحوالي 30% حيث يتوقع العلماء اكتشاف ماء أسفل سطح الكوكب القزم، كما لاحظ العلماء نافورة من بخار الماء يعتقد انها عبارة عن انفجارات ثلجية في باطنه.
إضافة لذلك يسعى العلماء لدراسة حقيقة البقعة البيضاء الغامضة التي يعتقد العلماء انها عبارة عن مادة نسبة انعكاسية اشعة الشمس فيها عالية، إضافة لقياس درجة حرارة سطحه وتركيب الصخور وغيرها من المعلومات.
يذكر ان المجس “دون” أطلق الى الفضاء سنة 2007م زار أولا الكويكب “فيستا” ثاني أكبر الاجرام السماوية في الحزام الكوكبي، واجرى دراسات حثيثة عليه، حيث ان زيادة المعلومات عن هذه الاجرام السماوية تفيد العلماء في التعرف على حقيقة اصل المجموعة الشمسية وكيفية نشوء الكويكبات والمجموعة الشمسية.

image_pdfimage_print