الإثنين ١٩ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

المجرات القزمة المهتزة قد تعيد النظر بمفهومنا عن الكون

الجمعة ٢٥ ٢٠١٤

المجرات القزمة المهتزة قد تعيد النظر بمفهومنا عن الكون
 529

 

نشر فريق علمي دولي اليوم في العدد الصادر حديثا من مجلة “الطبيعة” Nature ورقة علمية قالوا فيها أن “المجرات القزمة” dwarf galaxies المنتشرة في أرجاء الكون تشكل غموضا كبيرا في الفيزياء الكونية الحديثة، وإنها ربما تجبر العلماء في الوقت الحالي على إعادة النظر في مفهومنا عن الكون الحديث.
قائد الفريق العلمي البروفيسور”جيريانت لويس” Geraint Lewis من قسم الفيزياء في “جامعة سيدني” University of Sydney’s School of Physics قال في الورقة العلمية أن المجرات القزمة لا تسبح في الكون مع مجموعة أخرى من المجرات مثل أسراب النحل كما هو معروف في المجرات الأخرى، بل تسبح في مدارات على شكل أقراص، وهو ما يشكل تحديا كبيرا أمام علماء الكون حيث تشكل هذه المجرات غموضا كبيرا وغير مفهوما حتى الآن.

وقال البروفيسور “لويس” أنهم اكتشفوا في بداية العام الماضي 2013 أن نصف المجرات القزمة تدور حول مجرة “المرأة المسلسلة” Andromeda Galaxy أو كما تسمى “الاندروميدا” وهي اقرب المجرات إلى مجرتنا درب التبانة، في مدارات كبيرة، يصل قطرها إلى حوالي مليون سنة ضوئية، لكنها مجرات رقيقة جدا، وعرضها حوالي 300 ألف سنة ضوئية فقط.
يتألف الكون من بلايين المجرات، بعضها ضخم الحجم مثل مجرتنا درب التبانة التي تتكون من بلايين النجوم، لكن العدد الأكبر من المجرات في الكون والتي تم رصدها حتى الآن هي مجرات قزم، وتتكون من بليون نجم على الأكثر بحسب التخمينات، وخلال العقود الماضية استخدم العلماء نماذج الحاسوب في محاولة لتفسير كيفية دوران المجرات القزمة حول المجرات الضخمة، وكانت النتيجة تشير إلى أنها تدور حول المجرات الضخمة بطريقة عشوائية وغير منتظمة.
إن اكتشاف حركة المجرات القزمة العشوائية وغير المنتظمة حول مجرة درب التبانة لم تتوافق مع توقعات علماء الفلك، وهذه النتيجة أرغمت العلماء على محاولة الكشف عن وجود حالات شبيهة في المجرات الأخرى في الكون، وعلى اثر ذلك استخدم العلماء “خرائط سلون الرقمية للسماء” Sloan Digital Sky Survey التي تظهر السماء بصورة ملونة بتقنية ثلاثية الأبعاد، وتغطي حوالي ثلث السماء، وتظهر فيها معلومات دقيقة عن آلاف المجرات القريبة منا في الكون.
تفاجأ علماء الفلك بعد إجراء هذه التحاليل أن معظم المجرات التي تدور حول المجرات الأخرى “مجرات قمرية” satellite galaxies تدور حول مجرتها الرئيسية باتجاه معاكس، وفي كل المجرات القزمة التي تم رصدها في هذه الخرائط الرقمية أشارت إلى أنها تدور بشكل عشوائي، وبالتالي فان المجرات القزمة تدور بنفس الصورة في الكون وليست مقتصرة فقط على المجرات القزمة حول مجرة الاندروميدا.

image_pdfimage_print