الإثنين ١٢ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

الفلكيون يرصدون تغيرا في لون القطب الشمالي لكوكب زحل

الخميس ٠٣ ٢٠١٦

الفلكيون يرصدون تغيرا في لون القطب الشمالي لكوكب زحل

يدرس علماء الفلك حاليا منطقة القطب الشمالي سداسية الشكل hexagon في كوكب زحل، حيث تغير لونها في الفترة الأخيرة ربما بسبب تغير الفصول في زحل، حيث كانت المنطقة تظهر باللون الأزرق ثم أصبحت تشاهد باللون الذهبي، وذلك بسبب زيادة في انعكاس الضوء نظرا لاقتراب موعد الإنقلاب الصيفي في النصف الشمالي لزحل الذي سيكون وفقا للحسابات الفلكية في شهر مايو سنة 2017 القادم إن شاء الله.
يعتقد الفلكيون أن الشكل السداسي عبارة عن ستة أطراف لتيار نفاث قوي في المنطقة، وقد يعمل مثل الحاجز الذي يمنع جزيئات الضباب المتكونة في الخارج من الدخول، وفي ليالي الشتاء القطبية حصلت بين شهر نوفمبر سنة 1995م وشهر أغسطس 2009م ظهرت الجزيئات الغبارية بوضوح في النصف الشمالي لكوكب زحل الناتجة عن التفاعلات الكيميائية-الضوئية photochemical reactions أي الناتجة عن أشعة الشمس والغلاف الجوي للكوكب، ومنذ أن حدث الاعتدال في شهر أغسطس سنة 2009 والغلاف الجوي القطبي يتعرض بشكل مستمر لأشعة الشمس، وأثناء ذلك تنتج الذرات الغبارية الخفيفة داخل الشكل السداسي الموجود حول القطب، لذلك يظهر القطب الشمالي لكوكب زحل في الوقت الحالي ضبابي ثقيل.
كما أن هنالك عدة عوامل أخرى من ضمنها التغير في سرعة حركة الغلاف الغازي لكوكب زحل ساهمت في ظهور هذا الشكل السداسي الغريب وتغير لونها، كما أن التغير في الحرارة القادمة من الشمس نتيجة تغير الفصول قد تؤثر في حركة الرياح في القطب الشمالي وتؤدي إلى ظهور هذه الحالة الفريدة.
الجدير بالذكر أن الصور التي تم التقاطها كانت بواسطة الكاميرا ذات الحقل العريض الموجودة على متن المجس الذي يقاد بالتعاون ما بين وكالتي الفضاء الأمريكية والأوروبية “كاسيني” Cassini الذي يدور حول كوكب زحل لاستكشافه مع الحلقات والأقمار التي تدور حوله.

image_pdfimage_print