دليل رصد السماء في قطر خلال شهر فبراير 2020


مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

شهر فبراير من شهور الشتاء الباردة، وخاصة في ساعات الليل، لكن الكوكبات السماوية والكواكب السيارة والأجرام السماوية الأخرى الجميلة تجعلنا على شوق لرصد السماء والتمتع بأجرامها الجميلة والمثيرة، والقصص الجميلة الرائعة التي حاكها القدماء حول الكوكبات السماوية التي تظهر في سماء شهر فبراير. 

أولا: الكواكب السيارة   

بعد غروب الشمس بقليل وفي الجهة الغربية من السماء يظهر كوكب الزهرة Venus مثل النجمة بلمعانه الأبيض

اللؤلؤي الجميل، وهي التي سماها أجدادنا العرب بنجمة المساء، قبل أن يكتشف الفلكي الإيطالي غاليليو سنة 1609م انه كوكب يدور حول الشمس مثل الأرض. وقبل شروق الشمس بقليل يطلع في

الأفق الشرقي نجم مصفر اللون مع لمعان واضح هو كوكب المشتري العملاق Jupiter ويشاهد من خلال التلسكوب على شكل قرص مخطط تحيط به أربعة نقاط ذات لمعان جميل هي الأقمار الأضخم حول المشتري. 

ثانيا: كوكبات السماء 

تظهر في فصل الشتاء ومنها شهر فبراير العديد من الكوكبات الشهيرة، وأجملها كوكبة الجبار Orion وهو الصياد بحسب الميثولوجيا اليونانية القديمة، وفي هذه الكوكبة نجوما تولد ونجوما طاعنة في السن وسدم جميلة، وأشهر نجوم هذه الكوكبة بيت الجوزاء Betelgeuse ويسمى أيضا منكب الجوزاء وهو نجم أحمر عملاق وأضخم من الشمس بحوالي 650 مرة، وهو ألمع من الشمس بعشرة الاف مرة، لكن بسبب بعده عن الشمس يظهر بهذا اللمعان، ونجم بيت الجوزاء كبير في السن وهو في المراحل الأخيرة من حياته. وفي كوكبة الجبار نجم أزرق متوسط اللمعان هو رجل الجبار أو الرجل Rigel وهو نجم شاب وعملاق لكنه قصير العمر نسبة إلى أعمار النجوم، كما أنه نجم ثلاثي triple-star system حيث يدور حوله نجمين مثل دوران الأرض حول الشمس، وإلى الأعلى من هذا النجم نشاهد أيضا ثلاثة نجوم مصطفة متساوية اللمعان بشكل مميز هي نطاق الجبار Orion’s Belt وتحمل هذه النجوم أسماء عربية الأصل هي النطاق Alnitak والنظام Alnilam والمنطقة Mintaka. وفي الأسفل من نطاق الجبار نشاهد سحابة غازية خفيفة بالعين المجردة بشرط صفاء السماء ويطلق عليها سديم الجبار Great Orion Nebulae وسديم الجبار عبارة عن غازات حارة تتجمع من اجل نشوء نجوم جديدة في المستقبل ومنها أربعة نشأة في داخلها وستبحر إلى خارجها إن شاء الله أي بعد عدد من السنين لا يعلمها إلى الخالق سبحانه! والى الجنوب الشرقي من الجبار يوجد كلبه الذي سماه القدماء الكلب الأكبر Canis Major وأكثر ما يميز هذه الكوكبة النجم الشهير الشعرى اليمانية Sirius وهو ألمع نجم يشاهد في السماء على الإطلاق، والشعرى اليمانية نجم ثنائي Double Star حيث يدور حوله نجم صغير باهت لا يشاهد سوى من خلال التلسكوبات الفلكية الضخمة. ولو تفحصنا منطقة الشعرى اليمانية بالمنظار سنشاهد عنقودا نجميا شهيرا هو M41 ويتكون من حوالي مئة نجم منها العديد من النجوم العملاقة الحمراء ونشات في نفس الفترة أي أنها متساوية في العمر تقريبا.





خسوف "شبه ظل" للقمر في سماء قطر الجمعة


مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

تشهد سماء قطر مساء الجمعة القادمة الموافق 10/1/2020 خسوفا للقمر من نوع (شبه الظل) بإذن الله تعالى، وهو اول خسوف للقمر في العام الميلادي 2020.

ووفقا للحسابات الفلكية، فإن الخسوف يبدأ في تمام الساعة 8:07 مساء بتوقيت قطر، حيث يبدأ القمر بالدخول في شبه الظل المحيط بظل الأرض ذاته، ومن ثم يبدأ لمعان القمر بالخفوت تدريجيا عن لمعان القمر المعتاد.

ثم يصل القمر مرحلة منتصف شبه الظل – أي ساعة الذروة -في تمام 10:11مساء، وينتهي الخسوف (شبه الظل) للقمر في تمام الساعة 00:11 بعد منتصف ليلة الجمعة على السبت الموافق 11/1/2020.

ويشاهد خسوف شبه الظل في قطر بكافة مراحله. إن خسوف (شبه الظل) للقمر من الحوادث الفلكية الجميلة نسبيا، اذ يحدث خفوت نسبي للمعان القمر عندما يكون في طور البدر أو الاكتمال، حيث يمر بجانب ظل الارض المتشكل خلفها ناتج عن ضوء الشمس المنعكس عن سطح الأرض نحو الفضاء، وبالتالي لا يحصل خسوف (مظلم) كما هي عادة الخسوفات العادية، إنما يحصل خفوت بسيط في لمعان القمر، لذا سمي خسوف شبه الظل.




دليل رصد السماء في قطر لشهر يناير 2020


سلمان بن جبر آل ثاني: مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك

شهر يناير هو أول شهور السنة كما أنه أول شهور فصل الشتاء، وفي سماء هذا الشهر رغم برودة الجو ليلا في قطر تظهر النجوم البراقة واللامعة بل وفيها ألمع نجوم السماء وأجمل الكوكبات السماوية، كما أنه في سماء شهر يناير 2020 تظهر كوكبات نجمية ونجوم حاكها العرب القدماء في قصص جميلة خاصة نجم سهيل والشعريان الشامية واليمانية تنسينا برد الشتاء بل ولتمنينا أن تكون كل شهور السنة شهر يناير!

أولا: الكواكب السيارة

لا توجد كواكب في شهر يناير 2020 يمكن رصدها بسهولة فمعظم الكواكب قريبة من الشمس أي تغيب معها وتشرق معها، ولو قدر أن حدث كسوف كلي للشمس وظهرت النجوم خلال النهار لكنا شاهدنا هذه الكواكب السيارة وتحديدا عطارد والمريخ والمشتري وزحل. يوجد كوكب واحد فقط في هذا الشهر يشاهد بوضوح في السماء الغربية هو كوكب الزهرة، ويشاهد على شكل نجم أبيض لامع من السهل جدا رؤيته في السماء بسبب لمعانه المميز. ويمر الزهرة بأوجه شبيهة بالقمر، فهو يشاهد على صورة هلال وتربيع وأحدب لكنه لا يشاهد بدرا بسبب قربه من الشمس في هذه الحالة، ويزداد الزهرة لمعانا ليصبح ألمع جرم سماوي في السماء بعد الشمس والقمر، وسيكون هلالا ولامعا في شهر مايو 2020 القادم إن شاء الله، ويختفي في شهر يونيو لوجوده قريبا من الشمس في السماء.

ثانيا: كوكبات السماء

قلنا إن سماء شهر يناير فيها كوكبات جميلة بنجومها وشكلها وكذلك بالقصص والأساطير المسلية التي حاكها القدماء حولها فتزيدها جمالا، ومن هذه الكوكبات السماوية “العيوق” Auriga وسمتها العرب أيضا “ممسك الأعنة” وتقع بالقرب من كوكبة الثور الشهيرة وتحديدا جهة الشمال، والقدماء تخيلوه على شكل “عناز” أي رجل يحمل عنزا على كتفه وجديين في يده اليسرى. ومعظم نجوم هذه الكوكبة خافتة باستثناء نجم “العيوق” Capella وهو سادس ألمع نجوم السماء التي تشاهد على مدار العام، كما أنه نجما ثنائيا أي هنالك نجم آخر باهت يدور حوله ويشبه الشمس، ونجم العيوق أكبر من شمسنا بحوالي 10 مرات وألمع من الشمس بحوالي 80 مرة. والى الجنوب مباش

رة من كوكبة العيوق نشاهد كوكبة جميلة وشهيرة جدا تقع على مدار البروج هي كوكبة “الثور” Taurus وأكثر ما يميز هذه الكوكبة نجم “الدبران” Aldebaran وسمته العرب بهذا الاسم لأنه يدبر – يلحق – الثريا Pleiades وهي عنقود نجمي مفتوح مكون من سبعة نجوم عرفتها العرب منذ القدم وكانت تتبارك بطلوعها في عصر الجاهلية حيث كانت تظن أن طلوعها يجلب الخير والبركة على الجزيرة العربية. وحول نجم الدبران توجد مجموعة متقاربة من النجوم سمتها العرب “القلائص” وهي صغار النوق وتسمى في الفلك الحديث Hyades وهي عنقود نجمي مفتوح يشاهد بشكل جميل من خلال التلسكوب. 

ثالثا: اهم الأحداث الفلكية

تشهد سماء قطر خلال شهر يناير زخة شهب “الرباعيات” Quadrantids حيث ستكون الذروة يومي 3 و4 يناير وسيكون أفضل وقت لرصدها في ساعات الفجر قبل شروق الشمس حيث يمكن رصد حوالي 40 إلى 100 شهابا في الساعة في المعدل بشرط أن تكون السماء مظلمة وصافية. ولمزيد من التفاصيل تابعوا أخبارنا على موقع مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك.





2009 JF1

ما حقيقة خبر تصادم كويكب بالأرض في العام 2022


2009 JF1

صرح الشيخ سلمان بن جبر آل ثاني رئيس مركز قطر لعلوم الفضاء الفلك، أنه أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا بان كويكب صغير الحجم يتوقع أن يصطدم بالأرض في سنة 2022. وكان هذا الخبر بمثابة صدمة للكثير من الناس, وزادهم رهبة حين تناقلت الكثير من الصحف العالمية الخبر متجاهلة للتفاصيل التي أعلنت عنها أو بشكل آخر مقللة من التفاصيل المهمة والتي تأكد أنه لن يحدث هذا التصادم.

ووفقا لهذه الحسابات فان قطر الكويكب يبلغ حوالي 13 متر وقد زادة بعض الصحف حجم الكويكب إلى 10 أضعاف حجمه الحقيقي. ويحمل الكويكب الرمز 2009 JF1 ويتوقع أن يرتطم بالأرض في السادس من شهر مايو 2022 مع توقعات أن ينتج عن الانفجار طاقة تفجيرية تقدر بحوالي 230 ألف طن ديناميت، أو بلغة أخرى اقوى بحوالي 15 مرة من القنبلة النووية التي أطلقت على هيروشيما سنة 1945 م. وقالت ناسا انهم توصلوا الى هذه النتيجة بعد أن اجروا حسابات لحركة جميع الكويكبات المعروفة المتوقع ارتطامها بالأرض حتى 100 عام قادمة، ولكن أهمل الكثير حقيقة أن نسبة الاصطدام ضعيفة جدا وتصل الى حوالي واحد من 3800 أو بمعنى آخر 0.025% وهي نسبة قد تلفت انتباه الفلكيين وفقا للمعايير الفلكية ولكنها ليست بالخطيرة. وتأكد الحسابات أنه لن يقترب أكثر من 13,000,000 كم من الأرض في نفس التاريخ، وهذه ليست بالمسافة المخيفة للعلماء حيث هناك بعض من الكويكبات قد أقترب من الأرض بمسافة أقل بكثير من القمر عن الأرض والتي تبلغ في المعدل 384,000 كم. وفقا للدراسات العلمية المختلفة التي أجريت على الأجسام الفضائية، هناك عدد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على مسارات الكويكبات. واحد من هذه هو ثقب الجاذبية. ثقوب الجاذبية هي مناطق محددة في الفضاء تتأثر بسحب الجاذبية لجسم كبير قريب. يعتقد العلماء أنه إذا مر الجسم القريب من الأرض عبر ثقب الجاذبية، فإن الجاذبية يمكن أن تغير مسارها بشكل كبير، مما يؤدي إلى ابتعاد الجسم عن الأرض، وترى هذه الحالة في معظم الكويكبات والمذنبات التي تعبر خلال مجموعتنا الشمسية.

ولذلك وجب التنويه وعدم ترعيب العامة من الناس ونشر الخوف في قلوب الناس.

2009 JF1




GEOMAGNETIC STORM عاصفة جيومغناطيسية

عاصفة مغناطيسية شمسية خفيفة تتأثر بها الأرض اليوم وغدا


GEOMAGNETIC STORM عاصفة جيومغناطيسية

مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

كشفت المراصد الفلكية الشمسية التابعة لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا عن ظهور ثقب أسود كبير في الغلاف الغازي للشمس وفي النصف المواجه لكوكب الأرض من الشمس، ويعني هذا الثقب إطلاق الشمس رياح مغناطيسية أقوى نسبيا من الوضع الطبيعي، وأنه يتوقع أن تصل الرياح الشمسية كوكب الارض اليوم الخميس وغدا الجمعة، كما تصل معظم الكواكب السيارة ومن ضمنها كوكب الأرض. والعاصفة الشمسية التي تعتبر قوية نسبيا، سببها ظهور ثقب عملاق في الغلاف الجوي للشمس، ويتوقع أن يكون له تأثير

GEOMAGNETIC STORM عاصفة جيومغناطيسية

عاصفة جيومغناطيسية

على الأقمار الصناعية وسفن الفضاء والاتصالات الفضائية ورحلات الطيران خاصة في المناطق القريبة من القطب الشمالي، وتؤثر أيضا على شبكة الكهرباء الموجودة في المناطق الشمالية من كوكب الأرض، كما يتوقع أن تشاهد ظاهرة ‘الشفق القطبي‘ Aurora  وهي عبارة عن ظاهرة سماوية طبيعية تحدث نتيجة تفاعل الجسيمات المشحونة كهربائيا المرافقة للعاصفة الشمسية مع المجال المغناطيسي الأرضي.

وتحدث العاصفة الشمسية نتيجة للانفجارات النووية في الشمس، وتنطلق بسببها نحو الفضاء رياح شمسية يصل مداها إلى معظم الكواكب السيارة، ولكن تقل كثافتها كلما ابتعدت عن الشمس. وتقسم الرياح الشمسية

GEOMAGNETIC STORM عاصفة جيومغناطيسية

 إلى قسمين رئيسيين وهي رياح شمسية على شكل إشعاعات تسير بسرعة الضوء وهي الضوء المرئي والأشعة فوق البنفسجية والأشعة السينية والأشعة تحت الحمراء، والأشعة الراديوية. ورياح شمسية على شكل 

جسيمات مشحونة كهربائياً وإلكترونات وأيونات (كهرومغناطيسية).

ومن خلال الدراسات التي أجريت على الرياح الشمسية، وجد العلماء أن للرياح الشمسية تأثيرا واضحا على الكرة الأرضية مثل الاتصالات وخاصة الاتصالات الفضائية أي مع الأقمار الصناعية ويحدث فيها تشويش، وقد تنقطع الكهرباء في بعض الأماكن مثلما حدث في مدينة ‘كوبك’ Quebec  في كندا سنة 1989، كما تزيد من ظاهرة الشفق القطبي، وتؤثر على التغيرات المناخية على الأرض وعلى رواد الفضاء والمركبات الفضائية، كما تؤثر على طبقة الأوزون حيث تزداد الثقوب فيها، وبالتالي تسمح بدخول كمية أكبر من الأشعة الفوق بنفسجية. أما عن تأثير العواصف المغناطيسية الشمسية على مناخ وطقس الكرة الأرضية، فلا يزال الموضوع جدلي وغير محسوم حتى الآن، حيث توجد بحوث تقول بوجود علاقة ما بين ارتفاع الحرارة والتغير المناخي على الأرض وبين البقع الشمسية والعواصف المغناطيسية الشمسية، كما توجد بحوث تنفي وجود هذه العلاقة. والله تعالى اعلم.





Mars 2020

ناسا تخطط لإرسال أول طائرة عامودية على سطح المريخ


Mars 2020

مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

يستعد مهندسو وكالة الفضاء الأمريكية ناسا لتجربة طائرة عامودية ستصل الى كوكب المريخ العام القادم 2020 إن شاء الله لتكون أول طائرة عامودية خارج الأرض في المجموعة الشمسية. هذه الطائرة العامودية المريخية NASA’s Mars Helicopter  تعمل بالطاقة الشمسية وستعمل في ظروف جويه خطرة ولكنها في نفس الوقت ستقدم فائدة مهمة لاستكشاف الكوكب الأحمر في المستقبل، فكما هو معلوم أن جو المريخ يختلف عن جو الأرض والهواء في المريخ ربما تكون المروحية  قادرة على الطيران وربماMars 2020 لا تستطيع بحسب كثافة الهواء، وفي نفس الوقت فاذا نجحت الطائرة العامودية بالطيران في جو المريخ فهذا سيسهل عمليه استكشاف المريخ من خلال طائرة عامودية تتحرك قريبا فوق سطح المريخ وتستطيع أن تقدم معلومات بشكل أفضل وأسرع وأدق من المجسات التي تدور حول المريخ في الفضاء المحيط به. زود العلماء الطائرة العامودية بغطاء خاص يغلف أجهزة الطائرة لحمايتها من الغبار الكثيف الذي يسود جو المريخ في الكثير من الأحيان، خاصة في منطقة الهبوط المتوقعة المسماة فوهة جيزيرو Jezero Crater التي من المتوقع هبوط العربة المريخية Mars 2020 داخلها حيث ستكون الطائرة العامودية أحد أجزاء هذه المركبة.

Mars 2020وقالت مديرة مهندسي الطائرة العامودية المريخية ميمي أونج MiMi Aung: إن مهمتنا هي إثبات أنه يمكن تنفيذ الرحلات المستقلة ذات التحكم عن بعد في جو المريخ الخفيف جدا، ونظرا لتصميم مروحيتنا كاختبار طيران للتكنولوجيا التجريبية، فهي لا تحمل أي أدوات علمية، ولكن إذا أثبتنا أن الرحلة التي تعمل بالطاقة على المريخ يمكن أن تعمل، فنحن نتطلع إلى اليوم الذي يمكن أن تلعب فيه مروحيات المريخ دورا مهما في استكشافات الكوكب الأحمر في المستقبل. جنبا إلى جنب مع التحقيق في الأماكن التي يصعب الوصول إليها مثل المنحدرات والكهوف والحفر العميقة، فإنها يمكن أن تحمل أدوات علمية صغيرة أو بمثابة كشافة للمستكشفين سواء الإنسان والروبوت، وتنوي الوكالة تأسيس وجود بشري مستمر على سطح القمر وحوله من خلال مشروع خطط استكشاف القمر أرتميس Artemis التابع لناسا، باستخدام القمر كنقطة انطلاق لوضع البشر على المريخ. وقال توماس زوربوش

Mars 2020

ن Thomas Zurbuchen المدير المساعد لمديرية رحلات الفضاء في ناسا: من خلال هذا الجمع بين مركبتين فضائيتين كبيرتين، يمكنني القول بشكل قاطع أن جميع القطع جاهزة للقيام بمهمة است

كشاف تاريخية، ويتوقع أن يساعد كل من Mars 2020 وMars Helicopter في تحديد مستقبل استكشاف الفضاء واستكشاف الكوكب الأحمر لعقود قادمة وتطورها.

من المقرر إطلاق مركبة Mars 2020 مع المروحية في الخامس في يوليو 2020 من قاعدة كيب كانا فيرال الجوية في فلوريدا، وحسب الخطط يتوقع أن تهبط في Jezero Crater في 18 فبراير 2021، وستكون أول مركبة فضائية في تاريخ استكشاف الكواكب لها القدرة على إعادة تحديد نقطة الهبوط بدقة خلال تسلسل الهبوط. هذا وقد فتحت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا المجال للناس والمهتمين بتسجيل الاسم في المركبة للسفر إلى المريخ مع تقديم بطاقة صعود تذكارية إلى الكوكب الأحمر تصلك مباشرة عند التسجيل، علما أن آخر يوم للتسجيل سيكون نهاية شهر سبتمبر 2019 الحالي، وفقا للرابط التالي:

https://go.nasa.gov/Mars2020Pass