الإثنين ١٢ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

كاسيني تلتقط صورة تلمح بإمكانية تكون قمر جديد حول زحل

الجمعة ١٨ ٢٠١٤

كاسيني تلتقط صورة تلمح بإمكانية تكون قمر جديد حول زحل

455

 

نشرت مجلة “ايكاروس” Icarus في عددها الأخير الصادر يوم 14 ابريل 2014 الجاري بحثا علميا لفريق من علماء الفلك كشفوا فيه أنهم وجدوا إشارة قوية على وجود قمر جديد صغير وجليدي يدور حول كوكب زحل ضمن الحلقات الشهيرة الموجودة حول الكوكب.
الاكتشاف اعتمد على الصور التي التقطها مجس الفضاء الأمريكي “كاسيني”NASA’s Cassini spacecraft لحافة الحلقة “A” لكوكب زحل A ring بتاريخ 15 ابريل 2013 أي قبل عام تقريبا، حيث ظهرت منطقة مضطربة يزيد لمعانها بمقدار 20% عن لمعان المنطقة المحيطة بها، ويصل طولها إلى حوالي 750 ميلا (1200 كيلومترا) وعرضها 6 أميال فقط (10 كيلومترات) ، كما وجد العلماء نتوء غير طبيعي يعتقد العلماء انه ناتج عن وجود جرم ما يؤثر بجاذبيته على هذه المنطقة من الحلقة.
رئيس الفريق العلمي الفلكي “كارل موراي” Carl Murray من جامعة “كوين ماري” اللندنية Queen Mary University قال أنهم لا ينظرون بتلك الأهمية عن كيفية نشوء القمر، ولكن ما يهمهم في هذه الدراسة هو الكشف عن كيفية حدوث المظاهر الغريبة الموجودة على أقمار زحل مثل وجود المحيطات الداخلية في قمر زحل “انسيلادوس” Enceladus والغيوم الكثيفة المحيطة بقمر زحل الضخم “تيتان” Titan وهي معلومات مهمة تقودنا للكشف بشكل أفضل حول نشوء المجموعة الشمسية وتحديدا الكواكب السيارة حول نجمنا الشمس.
أطلق الفريق العلمي على القمر الاسم غير الرسمي “بيجي” Peggy لحين صدور اسم رسمي من الاتحاد الفلكي الدولي مستقبلا، ويعتقد العلماء أن القمر صغير جدا لا يزيد قطره على الكيلومتر واحد فقط لذلك لا يشاهد حاليا بالمراصد الفلكية المختلفة، ومكون على الأرجح من الجليد وهو التركيب المألوف للأقمار الصغيرة المماثلة التي تدور حول كوكب زحل داخل الحلقات نفسها، ويعتقد أنها كانت في الأصل جزء من الحلقات ثم انفصلت وأخذت تدور لوحدها، ويأمل العلماء اكتشاف المزيد عن القمر الجديد “بيجي” خلال سنة 2016 القادمة إن شاء الله، حيث سيقترب المجس “كاسيني” أكثر من حلقات كوكب زحل ومن القمر نفسه.

image_pdfimage_print