الأربعاء ٢١ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

غموض في بعض جبال الكوكب القزم سيريس

الجمعة ١١ ٢٠١٦

غموض في بعض جبال الكوكب القزم سيريس
pia20348
  قبل عام واحد تقريبا وتحديدا يوم 6 مارس 2015م اقترب المجس الأمريكي “دون” NASA’s Dawn spacecraft بلطف من سطح الكوكب القزم “سيريس” Ceres وهو أكبر جرم سماوي في حزام الكويكبات الموجود بين مداري كوكبي المريخ والمشتري، والتقط المجس منذ ذلك الحين عدد كبير من الصور وحصل على كم هائل من المعلومات عن هذا الجرم السماوي الغريب الذي لم يكتشف بشكل واضح في السابق.
 
 
وقالت “كارول رايموند” Carol Raymond نائب رئيس الفريق العلمي المسؤول عن المجس دون: أن الصور والمعلومات التي حصلوا عليها أظهرت الكثير من الألغاز والمفاجآت عن الكوكب القزم سيريس، والتي تحتاج إلى جهود كبيرة لتحليلها وكشف تفاصيلها، لكن أكثر هذه السمات غموضا على سطح الكوكب القزم ظهور جبل أطلق عليه فريق دون اسم “أهونا” Ahuna الذي ظهر على شكل نتوء صغير مشرق في طرف الكوكب في شهر فبراير 2015 العام الماضي من على ارتفاع 29000 ميل (46000 كيلومترا) وعندما دخل المجس في مداره المخطط له من سطح الكوكب القزم ظهر الجبل أهونا أكثر وضوحا وشكله قريب من شكل الهرم، ووصفه البعض أيضا بالقبة مع وجود جدران حادة.
وأحدث الصور التي التقطها المجس دون لجبل أهونا عندما أصبح أقرب بحوالي 120 مرة من المسافة التي وصل إليها العام الماضي 2015، وكشف وجود الكثير من المناطق اللامعة على جوانبه، وبدرجة أقل في المناطق الأخرى، ويبلغ ارتفاع قمة الجبل 3 أميال (5 كيلومترات) وهي قمة اعلى من جبل “رينير” Rainier في واشنطن، وكذلك جبل “ويتني” Whitney في كاليفورنيا.
أخذ العلماء يبحثون عن ميزات أخرى على سطح الكوكب القزم سيريس مشابهة للجبل أهونا، لكنهم حتى الآن لم يجدوا ميزة غريبة أخرى، وعلقت رئيسة مهمة المجس دون “كريس راسيل” Chris Russell بأنهم لا يعتقدون العثور على ميزة أخرى غامضة مثل الجبل أهونا، كما لم نتمكن حتى الآن من وضع تفسير لظهور جبل أهونا الغامض.

على مسافة 420 ميلا (670 كيلومترا) شمال غرب الجبل أهونا توجد فوهة تسمى “أوكاتور” Occator Crater وكان تلسكوب الفضاء هابل NASA’s Hubble Space Telescope التقط صورا لبقعة لامعة بارزة على سطح الكوكب القزم قبل وصول المجس إليه، لكن عندما اقترب المجس من الكوكب لاحظ وجود بقعتين لامعتين على الأقل، ومع تحليل الصور القريبة والدقيقة والعالية الوضوح رصد العلماء 10 نقاط لامعه على الأقل داخل فوهة أوكاتور لوحدها، وألمع هذه النقاط الموجودة في قاع الفوهة والتي لا يعرف العلماء حتى الآن اذا كانت مكونة من نفس مواد جبل أهونا.
بدأ المجس دون رسم الخرائط لسطح الكوكب القزم سيريس في المناطق الجغرافية القريبة من خط الاستواء في شهر ديسمبر، لكنه لم يكن بإمكانه وحتى وقت قريب من رسم خارطة لفوهة أوكاتور بسبب مساره البعيد عنها، وهنالك أيضا العديد من الملاحظات عن الكوكب القزم سيريس التي سيقدمها الفريق العلمي المسؤول عن المجس دون في المؤتمر رقم 47 لجمعية علوم القمر والكواكب السيارة 47th Lunar and Planetary Science Conference الذي سينعقد في 22 مارس 2016 القادم إن شاء الله في ودلاندز/تكساس إن شاء الله.
2016-03-11 07:44

image_pdfimage_print