الأربعاء ٢١ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

فوهة ضخمة في الولايات المتحدة الامريكية سببها ضربة نيزكية قوية

الأحد ١١ ٢٠١٤

فوهة ضخمة في الولايات المتحدة الامريكية سببها ضربة نيزكية قوية

476

 

اثبتت مجموعة من علماء الجيولوجيا ان الحفرة الموجودة في منطقة جنوبي “البيرتا” الواقعة في الولايات المتحدة الامريكية تكونت بفعل ضربة من أحد النيازك الضخمة الذي ضرب بالمنطقة قبل ملايين السنين، وليست بسبب زلازل قوية حدثت في المنطقة كما كان يعتقد سابقا.
البحث الذي اجراه خبراء الجيولوجيا العاملون في جامعة “البيرتا” University of Alberta كشفوا على ان نيزكا ضخما اصطدم بالمنطقة قبل حوالي 70 مليون سنة، ونتج عن الاصطدام فوهة نيزكية بقطر 8 كيلومترات في منطقة “البيرتا الجنوبية” southern Alberta والتي تسمى في العصر الحالي Bow City crater لكن ومع مرور العصور لم تعد الفوهة النيزكية واضحة بسبب الغطاء الجليدي وعوامل التعرية التي تحدث بشكل دائم على الأرض.
رئيس الفريق العلمي “دووج شميدت” Doug Schmitt من معهد أبحاث فيزياء الصخور الكندي Canada Research Chair in Rock Physics قال انه من المستحيل دراسة هذه الفوهة بسبب عوامل التعرية العنيفة التي تعرضت لها المنطقة والتي جعلت الكشف عن دلائل جيولوجية تثبت ذلك عملية صعبة للغاية، لكن تمكن الفريق أخيرا من فك اللغز من خلال التركيب شبيه بالحلقات ring-like في الطبقات الجيولوجية للمنطقة والتي تشير الى ان حدوثها كان بفعل ضربة نيزكية وان حدوثها بفعل زلزال عنيف أصبح امرا مستبعدا.
يوضح “شميدت” بان الفوهة النيزكية في “البيرتا الجنوبية” اكتشفت بداية سنة 2009 من قبل الجيولوجي “بأول جلومبيك” Paul Glombick اثناء اجراء مسح جيولوجي للمنطقة بحثا عن النفط والغاز فاكتشف فوهة على شكل طاسة، ومن خلال دراسة الفوهة فان التوقعات تشير الى ان عمقها بعد الارتطام تراوح ما بين 1،6 الى 2،4 كيلومترا، وادى الاصطدام الى اضطراب القشرة الأرضية مكان الاصطدام لعمق 1،5 كيلومترا تقريبا، ولو ان هذا النيزك سقط في الوقت الحالي فانه سيؤدي الى حدوث كارثة كونية كبيرة يمكن ان تؤدي الى تدمير الحياة على الأرض بكاملها.

image_pdfimage_print