الجمعة ٣٠ يوليو، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

اهم الأحداث الفلكية في شهر مارس 2015 في سماء قطر

01-مارس-2015

اهم الأحداث الفلكية في شهر مارس 2015 في سماء قطر
image_pdfimage_print

21

 

نحن الآن في شهر مارس الذي يبدا في الثلث الأخير منه فصل الربيع أجمل فصول السنة على الإطلاق، حيث يسود الدفء التدريجي في الجو وتنبت الأزهار والأعشاب الخضراء فتزرع السعادة والراحة والتفاؤل في النفس. ولا يكون الدفء والطقس الجميل في هذا الجو فقط بل في السماء أيضا، حيث تشرق كوكبات سماوية جميلة وتظهر خلاله كواكب سيارة جميلة أيضا، وما على الراصد سوى أن يخصص جزءا من وقته للسماء وسيرى أنها جميلة جدا وفيها ما يفرح النفس فتعشقها وتتمنى لقاءها من جديد وفي كل لحظة! فهيا معنا!!
أولا: الكواكب السيارة
المشتري: بعد غروب الشمس وحلول الظلام تشاهد خلال شهر مارس نجما لامعا وعاليا في وسط السماء الشرقية في الدوحة هذا النجم اللامع والذي من السهل تمييزه عن باقي النجوم بسبب لمعانه الواضح المائل إلى اللون الأصفر هو كوكب المشتري Jupiter أضخم كوكب في المجموعة الشمسية كلها، وعند رصده من خلال التلسكوب نشاهد قرصه بوضوح تام وكذلك الأحزمة القاتمة على سطحه وأقماره الأربعة الرئيسية التي تظهر حوله على شكل نقاط لامعه، وهذا الكوكب الجميل كان الهدف الأول في مخيم “الفلكيون” الذي أقامه مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك في النصف الثاني من شهر يناير الماضي حيث تم رصد الكوكب وأقماره ومتابعة حركتها حول الكوكب وتم التقاط صور رائعة للكوكب وأقماره. الجدير بالذكر أن المشتري سيكون مناسبا للرصد خلال الشهور القادمة بسبب ارتفاعه في السماء وهي فرصة تتكرر بشكل نادر.
المريخ: بعد غروب الشمس مباشرة يشاهد الكوكب الأحمر الشهير “المريخ” Mars ويظهر قريبا من الأفق الغربي على شكل نجم احمر واضح لذلك سمي بالكوكب الأحمر، وهو الآن بعيد عن الأرض ولا جدوى من رصده حيث لا يمكن مشاهدة أي من تفاصيل سطحه، وسنوافيكم بموعد الرصد المناسب للمريخ خلال الشهور القادمة إن شاء الله.
الزهرة: يشاهد كوكب الزهرة Venus حاليا بوضوح بعد غروب الشمس مباشرة، ويمكن للجميع تحديد مكان الكوكب في السماء بمجرد أن يبحث عن النجم اللامع لحظة غروب الشمس في الجهة الغربية من السماء، ويظهر كوكب الزهرة بوضوح تام بسبب لمعانه الكبير في الأفق الغربي ويغرب بعد صلاة العشاء إن شاء الله.
زحل: يشرق الكوكب الجميل ذو الحلقات “زحل” Saturn بعد منتصف الليل بقليل، ويظهر على شكل نجم متوسط اللمعان مائل إلى الأصفر البرتقالي، ومن خلال التلسكوب والمنظار تظهر حول الكوكب حلقات جميلة ورائعة جدا هي أكثر ما يميز الكوكب زحل.
ثانيا: الكوكبات السماوية
تظهر في شهر مارس بعض الكوكبات السماوية الجميلة التي عرفها القدماء وحاكوا حولها القصص والأساطير الجميلة، ومن هذه الكوكبات “التوأمان” Gemini وكوكبة “السرطان” Cancer وهاتين الكوكبتين تقعان على مدار البروج وهو الخط الوهمي الذي تسير عليه الشمس في السماء خلال السنة والناتجة عن حركة الأرض في دورانها حول الشمس، وتمر جميع الكواكب السيارة أيضا بالقرب من مدار البروج، وجميع الكوكبات السماوية التي يمر منها مدار البروج تسمى “البروج السماوية”.
وتظهر كوكبة التوأمان عالية في السماء فوق راس الراصد تقريبا في بداية ومنتصف شهر مارس.
أما كوكبة السرطان فتظهر جهة الشرق من كوكبة التوأمان، ونجوم هذه الكوكبة خافتة ولا تشاهد سوى في الليالي المظلمة الصافية.
وليس هناك نجوم تستحق الذكر في السرطان باستثناء العنقود المفتوح M44 الذي سمته العرب “النثرة” ويسمى “المعلف” باللغة اليونانية، ويطلق عليه حاليا في الفلك الشعبي الأجنبي “عنقود خلية النحل” Beehive Cluster ويتكون من مئات النجوم تبعد عن الأرض 577 سنة ضوئية.
كما يمكن مشاهدة سديم “السرطان” Crab Nebula ويحمل الرمز M1 وهو ناتج عن انفجار نجم “سوبر نوفا” الذي شوهد سنة 1045 ميلادية في الصين، ويظهر الآن على شكل سديم باهت شوهد من خلال التلسكوبات في مخيم الفلكيون في قطر، كما يمكن مشاهدة نجم نيوتروني في وسطه من خلال المراصد الفلكية الضخمة ناتج عن السوبر نوفا، وهو النجم النيوتروني الوحيد المشاهد بالتلسكوبات البصرية.
ثالثا: الأحداث الفلكية
لا توجد أحداث فلكية سهلة الرصد في سماء قطر هذا الشهر باستثناء زخة شهب “جاما المسطريات” حيث يمكن مشاهدة 5 شهب في الساعة في المعدل وستكون الذروة يوم 13 مارس الساعة 3 فجرا تقريبا في الجهة الجنوبية من السماء.
كما نذكر بموعد الاعتدال الربيعي الذي يصادف هذا العام يوم 21 مارس الساعة 1:44 صباحا بتوقيت الدوحة إن شاء الله، حيث يبدأ فصل الربيع فلكيا ويتساوى الليل والنهار على سطح الكرة الأرضية تقريبا، ولمزيد من التفاصيل تابعونا على موقع مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك في الأيام القادمة إن شاء الله.