الجمعة ٠٣ ديسمبر، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

حلقة ضخمة من الغاز تحيط بثقب اسود عملاق في مركز مجرتنا

11-يناير-2013

حلقة ضخمة من الغاز تحيط بثقب اسود عملاق في مركز مجرتنا

191

 

قدمت مجموعة من علماء الفلك ورقة بحثية خلال الاجتماع الدوري الذي عقدته “الجمعية الفلكية الأمريكية” American Astronomical Society الذي عقد مؤخرا في منطقة “لونج بيتش” Long Beach الواقعة في ولاية كاليفورنيا، تضمنت مجموعة من الصور التي تم التقاطها بواسطة التلسكوب الأمريكي “صوفيا” SOFIA الذي يرصد السماء بواسطة الأشعة تحت الحمراء والتي كشفت عن وجود حلقة غازية ضخمة ناتجة عن “انفجار النجوم”Starbursts يبلغ قطرها حوالي 7 ملايين سنة ضوئية تحيط “بثقب اسود عملاق”  super- massive black hole في مركز مجرتنا “درب التبانة”  Milky Way .
وتلسكوب “صوفيا” الأمريكي لا يرصد السماء من الفضاء الخارجي خارج الغلاف الغازي الأرضي كما هو تلسكوب الفضاء “هابل” مثلا أو “كبلر” وغيرها، وليس مبنيا على قمم الجبال الشاهقة مثل مرصد تشيلي وبالومار وغيرها، بل يتم حمل تلسكوب “صوفيا” الذي يبلغ قطر مرآته الرئيسية 100 بوصة (2,54 مترا) على متن طائرة بوينج من طراز ” 747 أس بي”  Boeing 747SP وتطير على ارتفاع 45 ألف قدم (13,7 كيلو مترا) عن سطح الأرض أي ضمن طبقة “الستراتوسفير” لذلك يسمى تلسكوب صوفيا علميا Stratospheric Observatory for Infrared Astronomy ويختصر الاسم بأخذ الحروف الأولى من كل كلمة إلى “صوفيا” (SOFIA) وهو مشروع مرصد فلكي مشترك بين وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” NASA و “مركز الفضاء الألماني” German Aerospace Center وتشارك فيه أيضا “معهد صوفيا الألماني في جامعة شتوتجارت” German SOFIA Institute at the University of Stuttgart.
إن الهدف من دراسة الصور التي التقطها تلسكوب “صوفيا” دراسة أكثر دقة لتركيب السحابة المحيطة بنواة المجرة Circumnuclear التي تشبه “حلقة غازية ضخمة” وتسمى في الفلك الحديث galaxy’s circumnuclear ringويرمز لهذا المصطلح (CNR)، والناتجة عن الانفجارات النجومية Starbursts كما سبق وذكرنا، ومعرفة الأسباب التي عملت على تسخين هذه الغازات وارتفاع حرارتها.
إن نواة مجرتنا درب التبانة مسكونة من ثقب اسود عملاق تبلغ كتلته حوالي 4 مليون مرة اكبر من كتلة الشمس، وتحيط به سحابة ضخمة من الغبار والغاز، وكشفت الصور عن وجود عناقيد من النجوم أللامعه بل هي أكثر النجوم لمعانا في المجرة، ومنها العنقود ألنجمي “التوائم الخمسة” Quintuplet Cluster أو كما يرمز لها أيضا “كيو سي” (QC) وأظهرت الصور أيضا تفاصيل عما يحدث من عمليات فيزيائية كونية حول الثقب الأسود.

يعتقد الفلكيون في هذه الدراسة انه وقع حادث كوني ضخم في نواة مجرتنا درب التبانة قبل حوالي 4-6 مليون سنة فكانت النتيجة نشوء العناقيد المجرية الخمسة Quintuplet Cluster
أللامعه، وفقا لتصريحات الفلكية “مات هانكينز” Matt Hankins من جامعة “سنتر اركانساس” University of Central Arkansas المشاركة في الدراسة التي أوضحت أن الغاز والغبار الناتج عن انفجار النجومStarbursts  موجودة في مراكز العديد من المجرات بعضها يحيط بثقب اسود عملاق، وهو ما كشفنا عن وجوده أيضا في مركز مجرتنا، وبعض المجرات الأخرى لا يوجد في مركزها مثل هذه الظاهرة الكونية، وهذه النتائج تسهل على العلماء معرفة إذا ما كانت هنالك علاقة بين وجود الغاز والغبار الناتج عن انفجار النجوم والثقوب الكونية السوداء العملاقة في مراكز المجرات ومنها مجرتنا.
مستشار مشروع “صوفيا” الباحث “إيريك بيكلين” Eric Becklin قال أن تحديد مركز مجرتنا تم بواسطة احد الطلاب الذين تخرجوا في ستينيات القرن العشرين الماضي من خلال رصد السماء بشكل متواصل لمصادر الأشعة تحت الحمراء، وتم التوصل إلى معلومات هامة تعطينا صورة أفضل حول طبيعة ما يحدث في مركز مجرتنا درب التبانة.

تكنو ستاك - تصميم مواقع و تطبيقات - وبرمجة انظمة ويب
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x