الخميس ٢٢ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

الماء كان موجودا في الصخور القمرية قبل انفصاله عن الارض

السبت ١٦ ٢٠١٣

الماء كان موجودا في الصخور القمرية قبل انفصاله عن الارض

373

 

مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك:
سلمان بن جبر ال ثاني

تقول اشهر النظريات الحديثة حول نشوء القمر انه كان قطعه من الارض انفصلت عنها بفعل ارتطام جرم سماوي بحجم كوكب المريخ، وهذا يعني ان الصخور القمرية- وفقا للنظرية- يفترض ان تكون متشابهة مع الصخور الارضية من حيث التركيب، ولا يجب ان نخفي ان من وضع هذه النظرية يعرف اصلا ان العينات التي احضرتها المركبات الفضائية التي هبطت على سطح القمر في سبعينيات القرن العشرين الماضي مثل مركبات “أبوللو” اشارت الى ان الصخور القمرية تحتوي او كانت تحتوي على نسبة من الماء، وهي معلومات تدعم نظرية ان القمر كان جزءا من الارض.
في التاسع من شهر سبتمبر الماضي، كشفت الباحثة البريطانية “جيسيكا بارنز” Jessica Barnes في اجتماع مجلس علوم الكواكب الاوروبي European Planetary Science Congress عن نتائح التحاليل التي اجرتها مع مجموعة من العلماء على الصخور القمرية التي جاءت بها مركبة ابوللو، توصلوا فيها الى ان القمر كان اكثر رطوبة في الماضي بعكس النتائج التي توصل اليها العلماء من تحاليل الصخور القمرية بعد عودة مركبة ابوللو.
اعتمدت التحاليل على تقدير نسبة وجود الماء في معدن “الاباتيت” Aapatite وهو معدن مكون من كالسيوم الفوسفات calcium phosphate وموجود بنسبة كبيرة في القشرة القمرية القديمة التكوين، وتوضح الباحثة “بارنر” ان هذه الصخور القديمة التي يصل عمرها الى حوالي 4,5 بليون سنة اي نشات في المراحل الاولى من عمر النظام الشمسي، هي افضل عينة لدراسة نسبة توفر الماء في الارض والقمر معا في المراحل الاولى من نشوءهما.
كما توضح الباحثة ايضا ان الفريق العلمي كشف عن وجود بلورات من الاباتيت في الصخور القمرية القديمة، وقارنوها بنسبة الهيدروجين فيها ايضا من اجل تقدير نسبة وجود الماء فيها، وكانت النتيجة تقارب هذه النتائج مع النتائج التي اجريت على الصخور القديمة على الارض، مما يعني ان الماء كان موجودا على القمر قبل انفصاله عن الارض.

image_pdfimage_print