الأربعاء ٢١ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

العثور على كوكب ازرق بحجم كوكب المشتري

الأحد ١٤ ٢٠١٣

العثور على كوكب ازرق بحجم كوكب المشتري

303

عثر فريق من علماء الفلك على كوكب ضخم بحجم كوكب المشتري اضخم كوكب سيار في المجموعة الشمسية يقع على مسافة 63 سنة ضوئية من الارض، من خلال الصور الملتقطة بواسطة تلسكوب الفضاء “هابل” .
الكوكب الذي شوهد من الارض على شكل نقطة زرقاء عميقة أي تشبه كوكب الارض عند النظر اليها من الفضاء البعيد، تصل درجة حرارة سطحه حوالي 2000 درجة فهرنهايت (1093 درجة مئوية) خلال النهار، وتصل سرعة الرياح على سطحه الى حوالي 4500 ميل بالساعة وهذا يعني انه ربما تسقط امطار من الزجاج rains glass على سطح الكوكب! حيث ان الحرارة العالية تعمل على تكاثف جزيئات السيليكاتsilicate particles الموجودة في الغلاف الغازي الحار وتتحول الى قطرات صغيرة جدا من الزجاج التي تبعثر الضوء الازرق بشكل اكبر من الضوء الاحمر.
الكوكب الازرق الحار يحمل الرمز التصنيفي HD 189733b هو احد الكواكب غير الشمسية exoplanet القريبة من الارض والتي يمكن رؤية قرصه اثناء عبوره من امام النجم الذي يدور حوله، ومن خلال الدراسة المستفيضة التي اجراها عليه العلماء باستخدام تلسكوب الفضاء “هابل” ومعرفة الخصائص الكثيرة عنه، صنفه العلماء الى الكواكب “كواكب المشتري الحارة” hot Jupiter أي الكواكب العملاقة الحارة.
الباحث “فريدريك بونت” Frederic Pont من جامعة “اكسيتر” University of Exeter وعضو الفريق العلمي الذي اجرى هذه الدراسة اكد ان العلماء لا يعرفون سبب وجود السليكا في الاغلفة الجوية لهذه الكواكب السيارة، لكن في كل الاحوال فنحن بدانا بدراسة مجال جديد في الفيزياء الجوية، وسوف تنشر نتائج البحث في العدد الذي سيصدر في الاول من شهر اغسطس 2013 من مجلة “الفيزياء الفلكية” Astrophysical ان شاء الله.
قاس العلماء خفوت النجم اثناء مرور الكوكب خلف النجم حيث قل لمعانه بمعدل 1000 مرة، ولاحظ العلماء خفوت في اللون الازرق لكنه لم يتحول الى اللون الاحمر او الاخضر، وهو دليل واضح على سبب تبعثر الضوء الازرق في الغلاف الغازي للكوكب، علما ان الدراسات السابقة اشارت الى تبعثر الضوء الازرق في جو الكوكب لكن لم يتم تأكيدها.
اكتشف الكوكب غير الشمسي HD 189733b سنة 2005 وكان على بعد 2.9 مليون ميل من النجم الذي يدور حوله، وكان نصفا واحدا من الكوكب يواجه النجم والنصف الاخر مظلم دائما، ونظرا لقرب الكوكب من النجم يحدث “مد” Tide كبير على النصف المواجه للنجم من الكوكب، وفي عام 2007 تمكن العلماء من رسم اول خارطة لتوزيع الحرارة في جو كوكب غير شمسي باستخدام تلسكوب الفضاء الامريكي “سبيتزر” NASA’s Spitzer Space Telescope باستخدام الاشعة تحت الحمراء، وكشفت هذه الخرائط ان الحرارة تختلف من الجانب المظلم عن الجانب المواجه للنجم بحوالي 500 درجة فهرنهايت، وهذا الفارق الكبير في الحرارة يعمل على تحريك رياح قوية وعاصفة من النصف المضاء الى النصف المظلم.
ويؤكد الباحث “بونت” انهم لا يعرفون حتى الان السبب الاكيد الذي يجعل هذه الكواكب تظهر بلون ازرق، مع اننا نعلم ان سبب ظهور الارض بلون ازرق من الفضاء امتصاص الغلاف الغازي الارضي للأشعة الزرقاء اكثر من الاشعة الاخرى مثل الحمراء والخضراء، وتعمل المحيطات بدورها على عكس اللون الازرق نحو الفضاء.

image_pdfimage_print