الأحد ١٨ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

التغيرات في النقطة اللامعة على سطح القمر تيتان سببها البراكين الجليدية

الأحد ٢٩ ٢٠١٣

التغيرات في النقطة اللامعة على سطح القمر تيتان سببها البراكين الجليدية

335

قدم الباحث الأوروبي “انيزينا سولومونيدو” Anezina Solomonidou في مؤتمر علم الكواكب الأوروبي الذي عقد في لندن مؤخرا ورقة بحثية تعرض النتائج العلمية التي أجريت على سطح قمر كوكب زحل العملاق “تيتان” Titan أشار فيه أن سطح القمر نشط جدا من الناحية الجيولوجية وبخاصة مع وجود “براكين جليدية” Cryovolcanism مكونة من الماء وغاز الامونيا والميثان.
هذه الدراسة أجريت بالاعتماد على المعلومات التي حصل عليها المجس الأمريكي “كاسيني” NASA’s Cassini spacecraft بعد حوالي أربع سنوات من دراسته للقمر، وأظهرت الصور التي التقطها لسطح القمر “تيتان” وجود مظاهر جيولوجية شبه بركانية تقع عند خط استواء القمر، مثل الفيضانات والحفر والأحواض.
الغلاف الغازي للقمر “تيتان” غني بالمركبات المهمة مثل “الكربونات العضوية” organic carbon ويعتقد العلماء وجود محيطات مائية سائلة مثل المحيطات الأرضية مختلطة مع الامونيا تقع أسفل السطح الجليدي للقمر، والعدد القليل للفوهات النيزكية على سطحه يشير إلى أن القمر حديث العهد ونشط جدا وديناميكي، ويدعم هذا الاعتقاد وجود غيوم وأمطار من الميثان السائل تشبه عملية دوران الماء على الأرض أي عندما يتبخر الماء من المحيطات والبحار نحو الغلاف الغازي الأرضي على شكل غيوم ثم يتكاثف ويسقط على شكل أمطار.
هذه المظاهر الطبيعية في الغلاف الغازي للقمر “تيتان” والسطح الجليدي الذي يغطي المحيطات السائلة تدعم بقوة نظرية “البراكين الجليدية” على سطح القمر، إضافة للتغير في لمعان القمر والانعكاسية Albedo أي نسبة انعكاس أشعة الشمس الساقطة على سطحه، وكذلك تزويد الغلاف الغازي للقمر بشكل دائم بالميثان.
وما زاد العلماء من ثقتهم بدقة هذه النظرية تسجيل تغير في لمعان بعض المناطق على سطح القمر “تيتان” خلال الفترة الواقعة ما بين 2005 – 2009 ، وهذه المعلومات مهمة أيضا من حيث احتمال وجود حياة على القمر بسبب وجود الماء السائل والميثان.

image_pdfimage_print