الإثنين ١٩ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

اطلاق قمر صناعي لدراسة الطاقة في جو الشمس

الأربعاء ٠٣ ٢٠١٣

اطلاق قمر صناعي لدراسة الطاقة في جو الشمس

294

اطلقت وكالة الفضاء الامريكية ناسا الخميس الماضي المجس “ايريس” (IRIS) وهي اختصار للاسم “مطياف التصوير الداخلي لسطح الشمس” NASA’s Interface Region Imaging Spectrograph من “قاعدة “فاندنبرغ الجوية” Vandenberg Air Force Base التابعة لسلاح الجو الامريكي، وذلك لدراسة الطريقة التي يتم فيها تنشيط “الجو الشمسي” Sun’s Atmosphere .
المدير في وكالة الفضاء ناسا “جون جرانسفيلد” John Grunsfeld قال ان المجس الجديد “ايريس” سيزودنا بمعلومات مهمة عن الكيفية التي يتم فيها زيادة الطاقة في الجو الشمسي والتي لا زالت حتى الان لغزا امام علماء الفيزياء الشمسية، والعلاقة بين “الهالة الشمسية” corona وسطح الشمس، حيث سيراقب المجس الحركة الديناميكية للمادة الشمسية، حيث تنتقل الطاقة التي تزداد بشكل مفهوم نوعا ما في المنطقة السفلى من جو الشمس، والصفة المشتركة بين “سطح الشمس” sun’s photosphere والهالة الشمسية ان درجة حرارتيهما مرتفعة جدا تصل الى مليون درجة مئوية وهما السبب في اطلاق “الرياح الشمسية” solar wind وفي هذه المنطقة ايضا تتولد “الاشعة فوق البنفسجية” ultraviolet التي تؤثر بدورها على البيئة والمناخ الارضي.
تم حمل المجس “ايريس” الى الفضاء بواسطة الصاروخ “بيجاسوس اكس ال” Pegasus XL وثبته على مدار فوق المحيط الهادئ على ارتفاع 39 الف قدم من سطح الارض، ومن المقرر ان يعمل المجس على رصد جو الشمس لمدة سنتين بشكل مستمر ودائم.
وبحسب مدير مشروع المجس ايريس البروفيسور “جاري كوشنر” Gary Kushner وهو من “مختبر لوخيد مارتن للفيزياء الشمسية” Lockheed Martin Solar and Atmospheric Laboratory فان المجس بدا يرصد الشمس منذ لحظة وضعه في مداره حول الارض، ومن المقرر ان يعمل بشكل تجريبي لمدة 60 يوما قبل ان يتم عمله الرسمي.

image_pdfimage_print