الخميس ٢٨ أكتوبر، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

اكتشاف حلقات حول أحد الكويكبات يذهل العلماء

30-مارس-2014

اكتشاف حلقات حول أحد الكويكبات يذهل العلماء
image_pdfimage_print

445

 

كشف العلماء اليوم السابع والعشرين من شهر مارس عن اكتشاف حلقات حول أحد الكويكبات الموجودة ضمن حزام الكويكبات الواقع بين كوكبي المريخ والمشتري في المجموعة الشمسية مثل الحلقات الموجودة حول الكواكب السيارة العملاقة مثل كوكبي زحل واورانوس، وهو الاكتشاف الذي أذهل علماء الفلك وأول اكتشاف لحلقات حول الكويكبات في تاريخ علم الفلك.
الحلقات عبارة عن صخرتين تدوران حول الكويكب “شاريكلو”Chariklo الذي يبلغ قطره حوالي 250 كيلومترا تشكلتا على الأرجح من خلال حطام ناتج عن ارتطام كويكبات ببعضها البعض وتجمعت على شكل كتل أكبر فيما بعد هي الصخرتان الموجودتان حول الكويكب، ويعتقد العلماء وجود صخرة ثالثة لم تكتشف بعد تدور حول الكويكب تعمل على حدوث استقرار في حركتها أي انه متوقع بناء على الحسابات الفلكية الفيزيائية لكنه لم يكتشف فعليا بعد.
البيان الذي نشر اليوم ونشر في مجلة “الطبيعة” journal Nature كان على لسان رئيس الفريق العلمي “فيليب براجا ريباس” Felipe Braga-Ribas وهو الفلكي في “المرصد الفلكي الوطني البرازيلي” the National Observatory in Brazil قال فيه انهم لم يعطوا سابقا أي اهتمام لهذا الكويكب ولم يكن ضمن خطتهم الدراسية، لكنه فرض نفسه عليهم وجلب لهم مفاجأة كبيرة ادخلتهم التاريخ.
استعمل الفلكيون سبعة مراصد فلكية لاكتشاف زوج الحلقات حول الكويكب “شاريكلو” معظمها تقع في أمريكا الجنوبية منها “المرصد الأوروبي الجنوبي في منطقة “لاسيلا” في تشيلي”the European Southern Observatory’s La Silla telescope in Chile وبدأت عملية الرصد في الثالث من يونيو 2013 الماضي، وشاهدوا حدوث كسوف او اختفاء النجوم الواقعة خلف الكويكب على نفس مستوى خط البصر من الأرض لمدة ثوان قليلة فقط، وكان سبب تلك الظاهرة وجود اجرام صلبة حول الكويكب هي الحلقات.
يبلغ عرض النظام الحلقي الداخلي للكويكب حوالي 4 اميال (7 كيلومترات) بينما يبلغ عرض الحلقات الخارجية حوالي 2 ميل (3 كيلومترات) وتقدر المسافة بينهما وبين الكويكب حوالي 1000/1 من المسافة بين القمر والأرض، ويعتقد العلماء ان الحلقات تشبه حلقات كوكب زحل حيث انها شظايا جسم ضخم تفتت ومغطاة بالجليد لذلك تعكس نسبة عالية من اشعة الشمس الساقطة عليها، مع الاختلاف في الميزات الأخرى.
كما ان نظام حلقات الكويكب “شاريكلو” أصغر من فاصل كاسيني الشهير الموجود في حلقات كوكب زحل بحوالي 12 مرة، كما ان حركة الجزيئات في حلقات الكويكب “شاريكلو” تصل الى عشرات الأمتار في الثانية الواحدة، بينما تصل الى عشرات الكيلومترات في حلقات كوكب زحل.
يعتقد بعض العلماء ان الكويكب ليس مذنبا جاء من سحابة اورت ردا على بعض التوقعات التي تقول انه جاء من سحابة اورت حيث ان الكويكب صخري ونشا مع نشوء أعضاء المجموعة الشمسية، كما ان عملية ارتطام الكويكبات في الحزام الموجود بين المريخ والمشتري تحدث بشكل دائم وهي العملية التي أدت على الأرجح لتشكل الحلقات حول الكوكب.