الخميس ٢٢ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

اكتشاف ملامح نادرة وغريبة على المشتري لم تشاهد منذ 36 عاما

الثلاثاء ١٧ ٢٠١٥

اكتشاف ملامح نادرة وغريبة على المشتري لم تشاهد منذ 36 عاما

hs-2015-37-a-print

 
في سنة 2009م أستبدل علماء الفلك كاميرا فائقة الحساسية ذات نطاق واسع Wide Field Camera 3 على متن تلسكوب الفضاء هابل بقدرة UHD، ونتيجة للصور الدقيقة وعالية الجودة التي التقطتها هذه الكاميرا فقد نشرت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا مؤخرا خارطة لسطح كوكب المشتري هي الأوضح حتى الأن.

Microsoft Word - OPAL_report1.docx

وكانت هذه الصور الحديثة والواضحة لكوكب المشتري قد ساعدت العلماء على تمييز ظاهرة غريبة على سطح الكوكب لم تشاهد من قبل سوى في سنة 1979م من قبل مركبة الفضاء الأمريكية “فوياجر-2” Voyager 2 وهي عبارة عن تموجات غامضة في الطبقة التي تقع في الحزام الاستوائي الشمالي كم الغلاف الجوي للكوكب. ونشرت نتائج الصور والظاهرة في العدد الأخير من مجلة “الفيزياء الفلكية” Astrophysical Journal.
وقال الفلكي “جلين اورتون” Glenn Orton مساعد الفريق العلمي والعامل في مختبر الدفع النفاث في وكالة ناسا، انهم كانوا يعتقدون أن ما شاهدته المركبة الفضائية فوياجر-2 كانت مجرد صدفة، لكن من خلال الصور الحالية عرفنا أنها ظاهرة نادرة على سطح كوكب المشتري.
ويعمل اورتون حاليا مع عالمي الكواكب السيارة “آمي سيكون” Amy Simon و “مايكل وونج” Michael Wong على دراسة كوكب المشتري ضمن مشروع “تلسكوب الفضاء هابل 2020: برنامج دراسة أجواء الكواكب الخارجية، الذي يهدف إلى دراسة التفاصيل على الكواكب السيارة الخارجية في النظام الشمسي بشكل لم يسبق له مثيل، والتي ستوضح التغيرات التي حصلت لهذه الكواكب السيارة خلال فترة حياتها.
كانت الخرائط التي أنتجها العلماء لسطح المشتري غاية في الدقة والوضوح، فعلى الرغم من أن العلماء لا يعرفون أسباب حدوث هذه التموجات إلا أنها على الأغلب تتولد في المناطق المنخفضة في جو الكوكب، ثم ترتفع بعد ذلك إلى المناطق العلوية وسطح الكوكب حيث تشاهد في الفضاء، وهذه التموجات عبارة عن مناطق غنية بالأعاصير القوية، وتشبه هذه التموجات الظواهر التي ترافق عملية تولد الأعاصير على الأرض، وهذه الظاهرة يمكن أن تساعد العلماء في فك لغزها ولغز جو المشتري.
بالإضافة إلى هذه التموجات الغريبة، لاحظ الفلكيون ظاهرة غريبة أخرى لم تشاهد من قبل في البقعة الحمراء الشهيرة Great Red Spot على الكوكب، حيث تظهر هذه الظاهرة الغريبة على مدى عرض البقعة الحمراء وتتحرك بسرعة تصل إلى 330 ميلا بالساعة الواحدة، ونتيجة لهذه السرعة العالية تظهر الظاهرة مشوهة وغير منتظمة الشكل.


image_pdfimage_print