الأحد ١٨ أبريل، ٢٠٢١

انضموا للملتقى المدرسي مع

الدكتور سلمان بن جبر آل ثاني

مذنب U1 في سماء قطر بالمنظار

الجمعة ٣٠ ٢٠١٦

مذنب U1 في سماء قطر بالمنظار
مذنب U1 في سماء قطر بالمنظار
مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

يبدو أننا سنترك العام الحالي 2016 ونستقبل عاما جديدا في استقبال حدث فلكي مهم ويترافق مع ظهور مذنب جديد يشاهد في السماء بالمنظار في الفترة الحالية، ويمكن أن يكون من أهم الأحداث الفلكية خلال العام القادم 2017 إن شاء الله وفقا لتوقعات علماء الفلك.
هذا المذنب الجديد الذي يحمل الاسم U1 NEOWISE ونختصره في هذه المقالة إلى “يو1” يتوقع أن يبلغ الذروة في اللمعان خلال الأسبوع الثاني من شهر يناير 2017 القادم إن شاء الله، واكتشف من خلال تلسكوب “يو1” Near-Earth Object Wide-field Infrared Survey Explorer (NEOWISE) الخاص باكتشاف الأجرام السماوية الصغيرة القريبة من الأرض، وقد تم اكتشاف المذنب في تاريخ 21 أكتوبر 2016 الماضي وذلك من خلال برنامج الرصد الذي تم تمديده قبل الاكتشاف للبحث عن أجرام جديد من حولنا، وكشف علماء المرصد أن المذنب يو1 يدور في مدار إهليلجي مفلطح جدا غير معروف حول الشمس حتى الآن لذلك يعتقد أن سنته تستغرق ملايين السنين للدوران حول الشمس، وعليه يكون هذا المذنب هو الأول من نوعه الذي يدور في المنطقة الداخلية للمجموعة الشمسية والتي يعتقد علماء الفلك أن هذا النوع من المذنبات لا يصل إلى المناطق الداخلية للمجموعة الشمسية.
أن رصد مذنب يو1 خلال الأيام الأخيرة من شهر ديسمبر 2016 الحالي صعبا للغاية بسبب قربه الشديد من الأفق الجنوبي الشرقي بعد شروق الشمس والتي تقدر بحوالي 25 دقيقة فقط، كما أنه الآن من القدر العاشر أي صعب الرؤية حتى بالمنظار، ولكن يتوقع أن يصل القدر السادس في اللمعان في منتصف شهر يناير 2017 القادم لتصبح رؤيته ممكنة بالمنظار العادي إن شاء الله.
ويمر المذنب يو1 حاليا في كوكبة “الحواء” Ophiuchus باتجاه كوكبة “الثعبان” Serpens التي يصلها يوم 8 يناير 2017 إن شاء الله، وعندما يصل برج القوس Sagittarius الذي سيدخله يوم 12 يناير سيكون على بعد 12 درجة من الشمس قبل شروقها وهي أفضل زاوية يمكن فيها رؤية المذنب في النصف الشمالي من الكرة الأرضية صباحا، ووفقا للحسابات الفلكية فسيصل المذنب نقطة الحضيض الشمسي وهي أقرب نقطة له من الشمس يوم 13 يناير 2017 القادم إن شاء الله، وسيكون على مسافة 0.319 وحدة فلكية AU وهي اختصار للكلمات Astronomical Unit وهي وحدة مسافة وتقدر بحوالي 149.5 مليون كيلومترا وهي معدل المسافة بين الأرض والشمس، كما سيكون المذنب على بعد 0.709 وحدة فلكية من الأرض نفسها، وسيكون المذنب في هذا اليوم وهو 13 يناير في ذروة لمعانه كما يشاهد من الأرض.
ومع أن رصد المذنب صعب في بداية العام الجديد، إلا أن سماء قطر ستكون من المناطق المناسبة لرصده لان أفضل المناطق على الأرض في النصف الشمالي للكرة الأرضية ستكون ما بين خطي عرض 30 درجة شمال خط الاستواء وهو موقع قريب لموقع قطر الجغرافي، وسيكون على ارتفاع حوالي 25 درجة فوق الأفق الشرقي ويشاهد لمدة تقارب الثلاثين دقيقة قبل الفجر.
وبعد 13 يناير يقترب المذنب تدريجيا من الشمس والأفق الشرقي ليشاهد بعد ذلك بشكل أفضل للراصدين الموجودين في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية، كما سيخفت لمعانه بشكل واضح أيضا ويصل القدر العاشر في اللمعان، وهذا يعني انه سيشاهد من خلال التلسكوبات متوسطة الحجم فقط ولا يشاهد من خلال المناظير الصغيرة.

مذنب U1 في سماء قطر بالمنظار
image_pdfimage_print