دليل رصد السماء في قطر خلال شهر يوليو 2018

stellarium-137

مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

نحن الآن في أحد شهور الصيف، وهو فصل خالي من السحب والامطار التي تحجب السماء، لذلك ندعوكم للتمتع برصد السماء من نجوم براقة لامعة تحكي قصصا وأساطير جميلة تناقلتها الأجيال عبر مر العصور، وكواكب سيارة جميلة، واحداث فلكية مثيرة من خسوف للقمر واقتراب كوكب المريخ وشهب وغيرها، وهي ما لا تقدمه جميع الفضائيات، فهيا انضم معنا في رحلة جميلة وممتعه نقضيها معا في رحاب الكون.

أولا: الكواكب السيارة:stellarium-134

إذا ما رصدنا السماء الغربية في ساعات المساء وبعد غروب الشمس بدقائق قليلة، نشاهد جرما سماويا ساطعا ناصع البياض، هذا الجرم السماوي هو كوكب الزهرة Venus وهو ثاني اقرب الكواكب السيارة إلى الشمس بعد كوكب عطارد، وتليها الأرض مباشرة، ولكوكب الزهرة أهمية كبيرة عند الشعوب منذ فجر التاريخ، فلأن كوكب الزهرة اقرب إلى الشمس من الأرض، فهو لا يشاهد سوى صباحا قبل شروق الشمس بعدة ساعات، أو مساء بعد غروب الشمس أيضا بعدة ساعات، وقد ظن القدماء أن كوكب الزهرة نجمين منفصلين، فسموها “نجمة المساء” إذا كان يظهر بعد الغروب، و “نجمة الصباح” إذا كان يشاهد قبل الشروق. الجدير بالذكر ان هلال شهر ذي القعدة سيظهر قريبا من كوكب الزهرة بشكل جميل في منتصف الشهر.

وعند النظر فوق الأفق الجنوبي بعد غروب الشمس وحلول الظلام، سنشاهد جرما سماويا لامعا يميل إلى الصفار هو كوكب المشتري Jupiter ويظهر على شكل قرص جميل ومن الممكن رؤية أحزمته والعواصف على سطحه بكل وضوح من خلال التلسكوب الفلكي والمناظير، وتشاهد أقماره الأربعة الشهيرة حوله أيضا على شكل نقاط لامعه. أما الكوكب الجميل الآخر الذي يشاهد في سماء يوليو 2018 هو كوكب زحل Saturn ويشاهد في هذا الشهر فوق الأفق الشرقي بعد غروب الشمس وفي 27 يونيو الماضيstellarium-135 كان كوكب زحل في التقابل أي يشرق عند غروب الشمس. ويظهر على شكل نجم مصفر اللون، ومن خلال التلسكوب الفلكي يمكن مشاهدة حلقاته الجميلة التي تحيط به من كل جانب بألوانها الساحرة التي تعجز يد أعظم الفنانين رسمها بدقة ألوانها وخفتها ونعومتها. وعند ساعات ما قبل العشاء، يشرق نجم أحمر لامع هو كوكب المريخ Mars الذي سيكون في التقابل في 27 يوليو، وسيكون في أقرب نقطة له من الأرض يوم 30 يوليو مما يسمح برصده بشكل مميز خاصة من خلال التلسكوب.

ثانيا: اهم الأحداث الفلكية:

تشهد سماء قطر خلال شهر يوليو 2018 العديد من الاحداث الفلكية المهمة، ففي يوم 13 يوليو يحدث كسوف جزئي للشمس يشاهد في استراليا والمنطقة القطبية الجنوبية معلنا ولادة هلال شهر ذي القعدة 1439هجرية. stellarium-136وفي يوم 27 يوليو يحدث خسوف كلي للقمر يشاهد بكافة مراحله في قطر ان شاء الله. وفي يومي الثامن والعشرين والتاسع والعشرين من يوليو 2018 ظهور زخة شهب “دلتا الدلويات” Delta Aquarid meteor shower والتي يمكن رصدها بعد منتصف الليل وتمتد حتى ساعات الفجر، ويتوقع العلماء رؤية أكثر من 20 شهابا في الساعة الواحدة في المعدل.

ثالثا: كوكبات السماء:

بحلول فصل الصيف فأن هواة الفلك يتذكرون مباشرة كوكبة “العقرب” Scorpion وهي أجمل كوكبة تشاهد في فصل الصيف وتقع فوق الأفق الجنوبي مباشرة، وخلال شهر يوليو يكون العقرب في السماء الجنوبية الشرقية بعد حلول الظلام مباشرة، ومن يشاهد كوكبة العقرب يفاجأ بأنها تشبه العقرب فعلا. وأكثر ما يميز كوكبة العقرب النجم الأحمر اللامع “قلب العقرب” Antares الذي يشبه كوكب المريخ من حيث اللمعان واللون تقريبا، وإلى اليمين مباشرة من نجم قلب العقرب تظهر بقعه ضبابية خافتة هي “العنقود الكروي M4” globular cluster وهو تجمع من مئات آلاف النجوم بفعل الجاذبية ومتكدسة بشكل كبير. وإلى الشرق من كوكبة العقرب أي إلى اليسار سنشاهد كوكبة “القوس” Sagittarius وتقع جهة مركز مجرتنا درب التبانة أي عند النظر إلى القوس يعني أننا ننظر إلى مركز المجرة، لذلك لو نظرنا إلى المنطقة من خلال التلسكوب نشاهد عددا كبيرا من العناقيد والسدم أضافة للثقوب السوداء التي لا يمكننا رؤيتها من خلال تلسكوباتنا الفلكية.


/center>

image_pdfimage_print

اترك رسالة

Notify of
avatar

wpDiscuz