كوكب عطارد

كوكب عطارد
  • Date
    September 21, 2016
    يبعد كوكب عطارد عن الشمس في نقطة (الحضيض) حوالي (45.9) مليون كلم، وفي الأوج (96.7) مليون كلم، بينما يبعد عطارد عن الشمس في المعدل (47.6) مليون […]
  • Date
    September 21, 2016
    أظهرت الأرصاد الفلكية أن نقطة الحضيض تتحرك بمقدار ضئيل لا يتعدى (574) ثانية قوسيه كل قرن، لكن الحسابات الفيزيائية المعتمدة على قوانين نيوتن بينت أن مقدار […]
  • Date
    September 21, 2016
    كان العالم الروسي (موروز) V.A.Moroz أول من حاول دراسة الغلاف الغازي لعطارد، فتبين له أولاً ثاني أكسيد الكربونCO2 من خلال تحليل الطيف تحت الأحمر القادم من […]
  • Date
    September 21, 2016
    بينت الصور التي التقطتها مركبة الفضاء الأمريكية (مارينر-10) عام 1974م لسطح الكوكب أنه يعج بفوهات كثيرة العدد مختلفة الأحجام، وهي أشبه بالفوهات المنتشرة على سطح القمر […]
  • Date
    September 21, 2016
    إن قرب عطارد من الشمس خاصة لحظة تشكله أبعد الغازات الخفيفة عن الكوكب وتطايرت بعيداً عنه، وهذا جعل التركيب الصخري يغلب على الكوكب لذلك أصبح الكوكب […]
  • Date
    September 21, 2016
    إن مدار عطارد يميل بمقدار 7 درجات عن دائرة البروج، لذلك يتقاطع مداره مع دائرة البروج مرتين في العام الواحد، وفي موعدين مختلفين، التقاطع الأول يحصل […]
  • Date
    September 21, 2016
    سمي كوكب عطارد عند الرومان “Mercury” أي رسول الآلهة لقربه الشديد من الشمس، كما أنه يدور حولها بسرعة كبيرة قياساً للكواكب السيارة الأخرى، لذلك يستحق أن […]