Hot Neptune's

كوكب ضخم يتبخر بسبب قربه الشديد من نجمه الأم


Hot Neptune's

مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك: سلمان بن جبر آل ثاني

اكتشف الفلكيون من خلال تلسكوب الفضاء الشهير “هابل” كوكب عملاق يدور حول نجمه الأم على مسافة قريبة جدا منه بحيث ان حرارة النجم العالية عملت على تبخير الكوكب، وهي حالة جعلت العلماء يعتقدون أن هنالك كواكب سيارة غير شمسية قصيرة العمر ولا يشترط أن تنتهي مع نهاية نجمه الأم. هذا الكوكب الذي يتبخر ينتمي الى مجموعة كواكب “نبتون الحارة” Hot Neptune’s وهي كواكب عملاقة من حيث الحجم وحارة جدا أيضا كما أنها نادرة جدا في مجرتنا درب التبانة، ويحمل هذا النجم الأمHot Neptune's الرمز GJ 3470b “وشاهده العلماء من خلال التلسكوب وهو يتبخر أمام اعينهم” وفقا لرئيس الفريق العلمي الفلكي فينسنت بوررييه Vincent Bourrier من جامعة جنيف.

يقع الكوكب GJ 3470b خارج المجموعة الشمسية أي كوكب غير شمسي ويدور حول نجم غير الشمس في المجرة، ويسميه الباحثون أيضا “صحراء نبتون الساخنة” Hot Neptune Desert حول نجمه المضيف. ويعتقد العلماء أن هناك نقصًا في مثل هذه الكواكب لأنها تتلف تمامًا مع مرور الوقت نظرًا لعلاقتها الوثيقة بالنجوم التي تدور حولها، وقد يكون GJ 3470b هو الطرف التالي. واحد من الكواكب رفيق GJ 3470b هو GJ 436b، والذي يعتقد علماء الفلك أنه يفقد غلافه الجوي بينما يقطعه نجمه. يعتقد العلماء أن GJ 436b سوف ينجو من المحنة دون أن يتم تدميره بالكامل، ولكن GJ 3470b في مكان أكثر صعوبة. يتم تجريد الكوكب GJ 3470b من الكتلة بسرعة 100 مرة أسرع من رفيقه GJ 436b ومن المحتمل أن يتم تبخير هذا الكوكب بالكامل.

وقال بوررييه: أعتقد أن هذه هي الحالة الأولى التي يكون فيها هذا دراماتيكيا من حيث تطور الكواكب، إنها واحدة من أكثر الأمثلة تطرفًا على كوكب يمر بفقدان كبير خلال حياته، وهذه الخسارة الضخمة الكبيرة لها عواقب كبيرة على تطورها، وتؤثر على فهمنا لمصدر ومصير الكواكب الخارجية القريبة من نجومهم.

بقي ان نقول ان المسافة بين هذا الكوكب والنجم الأم الذي يدور حوله، تقدر بعُشر المسافة بين كوكب عطارد والشمس فقط.